توب ستوريحوادث

وزير الداخلية لـ”الضباط الجدد”: لا يشغلكم الأمن عن حقوق الإنسان وكرامة المواطن

شدد اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية، أهمية تطبيق القواعد القانونية فى حالات الاشتباه والضبط والاحتجاز خلال التصدى للأنماط الإجرامية المختلفة، مشيرا إلى حرص الوزارة على تطبيق تلك القواعد وإخضاعها للرقابة المباشرة من القيادات الأمنية.

ووجه عبدالغفار، خلال لقائه بالضباط الجدد من رتبة ملازم، وخريجى القسم الخاص دفعة 2017، في مقر أكاديمية الشرطة، اليوم الأحد، الخريجين الجدد بألا يشغلهم العمل الأمنى ومهامه المختلفة عن كفالة حقوق الإنسان والحفاظ على كرامة المواطنين، وأن سياسة الوزارة لا تتسامح مع أى متجاوز وتحرص على مساءلته، تقويمًا وتحصينًا للأداء الأمنى من المسالب التى تشوه الجهود والتضحيات التى تُقدم لتحقيق أمن المواطن واستقرار الوطن، وأن استخدام القوة فى غير موضعها أمر مرفوض تمامًا، كما أن عدم استخدام القوة المناسبة فى موضعها أمر مرفوض هو الآخر.

ودعا الوزير وفى بداية اللقاء، الجميع للوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء الوطن تقديرًا لما قدموه من تضحيات فى سبيل أمن واستقرار البلاد، وأكد أن جهاز الشرطة لن يتردد فى تقديم المزيد من الشهداء فى سبيل تراب الوطن، وأن شهداء الشرطة والقوات المسلحة والمواطنين الأبرياء هم أغلى ما يملك الوطن.

وأضاف الوزير للضباط الجدد أن رسالة الأمن وإنفاذ القانون لها قواعد وأسس، فى مقدمتها حماية الحقوق والحريات وصونها، والحفاظ على كرامة المواطنين وفقاً لما كفله الدستور والقانون، مشددًا على أن الدولة تخوض معركة شرسة غير مسبوقة مع الإرهاب، ما يتطلب تطوير فعاليات مواجهته وجميع أنواع الجريمة.

ووجه وزير الداخلية بضرورة التجاوب السريع مع بلاغات المواطنين والتفاعل مع شكاواهم، لافتًا إلى أن ذلك يبعث برسائل إيجابية للمواطنين، ويزيد من تكاتفهم ودعمهم جهود رجال الشرطة خلال المرحلة الحالية لتحقيق مظلة الأمن، مؤكدًا أن الأجيال الجديدة من رجال الشرطة معقود عليهم الآمال لتحقيق طموحات الوطن والمواطنين، وتحقيق الأمن بالانحياز للحق.

محمود المملوك

صحفى ومعد برامج.. متخصص فى الشأن القضائى والأمنى ويكتب فى الملفات السياسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *