توب ستوريثقافة

اقتحام وتشميع مكتبة “البلد”.. والأمن يحتجز 2 من العاملين (صور)

اقتحمت قوات الأمن مكتبة “البلد” المملوكة للأستاذ فريد زهران رئيس الحزب المصري الديمقراطي، وصادرت الكتب والأدوات، كما احتجزت 2 من العاملين بالمكتبة، ثم شمعتها بالشمع الأحمر.
جدير بالذكر أن المكتبة واحدة من الأدوات الثقافية ولها نشاط فعال فى إقامة الأنشطة الثقافية والفنية وندوات وحفلات، فضلا عن توقيع الكتب ودورات في الرسم والشعر والتمثيل والخط ومعظم روادها من الشباب.
تقع المكتبة فى قلب القاهرة، وتحديداً فى المبنى رقم 31 بشارع محمد محمود، فالمكتبة من تلك النوعية التى تمزج بين الثقافة والفنون وكل أنواع المعرفة، وأيضاً التنزه والتجمع والتمتع بكوب من العصير الطازج بوسط البلد.
تصميم المكتبة يجمع بين الطراز العربى والإسلامى فى الديكورات، مع مزجها بالروح الأوروبية فى تصميم المكتبات؛ فالمقاعد التى يجلس عليها الحضور لطلب مشروب ساخن أو لتناول وجبة خفيفة تشبه المقاعد التقليدية الموجودة فى قهاوى خان الخليلى وغيرها من المناطق القديمة، أما ترتيب المكتبة وتنظيم الأرفف وطريقة عرض الكتب فهى تشبه الموجود فى تلك المكتبات الأوروبية. الموقع المهم الذى تقع فيه المكتبة بالقرب من ميدان التحرير وأمام بوابة الجامعة الأمريكية، جعل منها شاهدة على كل أحداث الثورة التى ما زالت مستمرة، خاصة فى هذا المكان، حيث كانت مستشفى ميدانياً لمصابى الثورة أثناء أحداث محمد محمود، وتعرضت للاحتراق يوم 22 نوفمبر الماضى مع أحداث الذكرى الأولى لمحمد محمود، لكن تم إعادة افتتاحها مرة أخرى، مع رسم جدارية داخل المكتبة بعرض 20 متراً تحكى أحداث الثورة والانتهاكات التى واجهها المتظاهرون.

 

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *