ثقافة

أولياء أمور طلبة مدرسة “شبراخيت” فى البحيرة يستغيثون: أبناؤنا فى الشارع (صور)

استغاث أولياء أمور طلبة الصف الأول الإعدادي بمدرسة شبراخيت التجريبية الرسمية للغات بمحافظة البحيرة، من تواجد أبناءهم فى الشارع حتى الأن، بعد رفض مدير إدارة شبراخيت التعليمية السيد حامد دغيدي تنفيذ قرار السيد محمد سعد وكيل وزارة التعليم بالبحيرة بفتح فصل لهولاء التلاميذ داخل إحدى مدارس المدينة أو داخل المدرسة التجريبية ذاتها، وهو الأمر الذي تم تدبيره بالفعل ولكن مدير إدارة شبراخيت يتعنت ويضع العراقيل في سبيل تنفيذ هذا القرار.

وتابعوا، “أبناؤنا وبناتنا قد التحقوا بمدرسة شبراخيت التجريبية منذ مرحلة الـ “كى چي 1″ وأمضوا سنوات دراستهم حتى الصف السادس الإبتدائي بنجاح وتفوق، وانتظرنا أن يتم نقلهم بصورة طبيعية إلى الصف الأول الإعدادي ولكننا فوجئنا بمدير إدارة شبراخيت التعليمية ومدير المدرسة يحاولون نقل التلاميذ إلى مدرسة تجريبية أخرى في إحدى القرى على بعد ١٥ كيلو مترا من المدينة وهو الأمر الذي يعرض هؤلاء الصغار لأخطار كثيرة من بينها خطر الحوادث على الطرق الترابية وغير الممهدة والتي لا يتوافر لها أقل درجات الأمان، وذلك بزعم عدم وجود فصل للصف الأول الإعدادي”.

وأضافوا، “عندما علم وكيل وزارة التعليم بالبحيرة بالأمر أصدر مشكورا قرارا بفتح فصل إعدادي لهولاء التلاميذ، وقامت لجنة من إدارة شبراخيت ومديرية التعليم بالبحيرة بتدبير هذا الفصل بالفعل”.

وأردفوا، “الغريب أن مدير الإدارة الذي يتعنت في تنفيذ هذا القرار كان ضمن هذه اللجنة وقام بالتوقيع على عملها، بل ووافق وقام بالتوقيع وختم أوراق هؤلاء التلاميذ تمهيدا لبدء الدراسة، ثم فوجئنا به يختلق العراقيل أمام تنفيذ القرار”.

وأكدوا،”لانعرف الأسباب حتى الأن فالبعض يتحدث عن غضبه من أحد أولياء الأمور لأسباب شخصية، والبعض يتحدث عن صراعات داخل إدارة شبراخيت التعليمية، متسائلين: ما ذنب أبنائنا وبناتنا الصغار الذين سيكونون في الشارع مع بدء العام الدراسي؟.

 

محمود المملوك

صحفى ومعد برامج.. متخصص فى الشأن القضائى والأمنى ويكتب فى الملفات السياسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *