توب ستوريثقافة

إحالة مدير الأمن الإدارى بجامعة بنها للنيابة بسبب فيديوهات جنسية مع موظفات وعضوات هيئة تدريس

تجرى جامعة بنها تحقيقات واسعة فى واقعة تداول فيديوهات جنسية على مواقع التواصل الاجتماعى لمدير إدارة الأمن الإدارى بالجامعة، خلال ممارسته الجنس مع موظفات وعضوات هيئة تدريس وسيدات من خارج الجامعة داخل مكتبه.

وكانت الفيديوهات تسربت من هاتفه الخاص، وانتشرت بين أهالى المدينة، وتم إرفاقها بمذكرة تفصيلية، ورفعها إلى عميد كلية الحقوق لفتح تحقيق موسع مع مدير إدارة الأمن الذى ما زال يمارس مهام عمله.

كما تم الكشف عن مخالفات مالية وإدارية أخرى للمذكور، ويدعى “ز. س”، من بينها التلاعب بمناقصات توريد كاميرات المراقبة وطفايات الحريق وأجهزة الحاسب الآلى الخاصة بالجامعة، وتحصيل مكافآت وصرفها دون وجه حق، وتقاضيه رشاوى مالية وجنسية مقابل تعيين أفراد أمن بالجامعة، ورشاوى من الطلاب الوافدين للجامعة بآلاف الجنيهات مقابل إنهاء بعض الخدمات.

وتحقق النيابتان العامة والإدارية حالياً فى واقعة تقاضى مدير الأمن الإدارى 215 ألف جنيه من طالبة تدعى “نورة. ع. أ، كويتية الجنسية”، وقيامه بفصل فرد أمن يدعى عبدالعزيز السيد عبدالعزيز، فصلاً تعسفياً، بعد رفض الأخير ممارسات مديره المخلة بالشرف، وشهادته أمام النيابة العامة بوقوع تلك المخالفات، ورفضه الاشتراك فيها والإبلاغ عنها.

فيما صرح مدير إدارة الأمن الإدارى أن لفيديوهات مفبركة، مؤكداً أنه حرر محضراً فى النيابة ضد أشخاص، من بينهم أحد أفراد الأمن المفصولين، لتشهيره به، مؤكداً أنه ما زال يمارس عمله، ولم يخضع لأى عقوبات إدارية.

وقال الدكتور السيد يوسف القاضي، رئيس جامعة بنها، إن الوقائع تمت إحالتها للتحقيق بالنيابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق