• بحث عن
  • خاص.. “الداخلية” تُحيل الطبيب المتهم بتسريب تسجيل “الواحات المفبرك” للاحتياط

    مؤشر فيروس كورونا في مصر

    المصابون
    1070
    المتعافون
    241
    الوفيات
    71

    مؤشر فيروس كورونا عالميا

    المصابون
    1192619
    المتعافون
    246063
    الوفيات
    64228

    قال مصدر أمنى، إن وزارة الداخلية، أحالت طبيب نقيب “ر. ص” يعمل فى مستشفى الشرطة بالعجوزة، إلى الاحتياط بسبب تسريبه تسجيل مفبرك زعم فيه إنه يخص أحد أفراد قوة المأمورية الناجين من حادث الواحات الإرهابى.

     

    وبحسب المصدر لـ“القاهرة 24” فأن الطبيب خضع لتحقيق على مدار الأيام الماضية فى جهاز الأمن الوطنى، وأسندت إليه اتهامات تتعلق بإثارة الفتنة وتهديد الأمن، ونشر مواد مفبركة وأسرار عسكرية تتعلق بطبيعة عمله، من شأنها إثارة الإحباط والتأثير على الروح المعنوية للجنود والضباط.

     

    ونفت وزارة الداخلية ما تم تداوله من تسجيلات صوتية على مواقع التواصل الاجتماعى وتناولته بعض البرامج على القنوات الفضائية غير معلوم مصدرها عن حادث الواحات.

     

    وقال مسؤول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، إن ما تم تداوله من تسجيلات صوتية على مواقع التواصل الاجتماعى وتناولته بعض البرامج على القنوات الفضائية غير معلوم مصدرها، وتحمل في طياتها تفاصيل غير واقعية لا تمت لحقيقة الأحداث التي شهدتها المواجهات الأمنية بطريق الواحات بصلة.

     

    واعتذر الإعلامي أحمد موسى، عن إذاعة التسجيل الصوتى الذى زعم أنه لأحد أفراد القوة الأمنية التى شاركت فى مواجهات الواحات، مشيرا إلى أن هدفه من إذاعة التسجيل المنسوب لحادث الواحات البحرية والمجهول المصدر، كان تعريف الرأي العام بخطورة ما تتعرض له أجهزة الدولة والشرطة، وبيان خطورة الإرهاب على الدولة.

    https://www.youtube.com/watch?v=uj1Qd6ueQ34

    وأضاف موسى، في برنامجه “على مسؤوليتي” المذاع على فضائية “صدى البلد”، الأحد، أنه لم يكن لديه أي هدف من إذاعة هذا التسجيل إلا مساندة الدولة فى حربها على الإرهاب، مشيرا إلى أن الجميع يعلم وطنيته ويعلم حرصه على مؤسسات الدولة ودفاعه عنها.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


    CIB
    CIB
    إغلاق