تقاريرتوب ستوري

مهندس يتخلص من زوجته بوضعها على قضبان السكة الحديد بالغربية.. والسبب صادم 

تمكنت المباحث الجنائية بالغربية من ضببط زوج حاول التخلص من زوجته بوضعها على شريط قضبان السكك الحديدية بدائرة مركز زفتى للتخلص منها بسبب خلافات أسرية لحصولة على قرض لم يتمكن من سدادة.

كان اللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية تلقى إخطاراٌ من شرطة النجده بورد بلاغ من أهالى قرية سندبسط التابعه لمركز زفتى بالعثور على سيده فى العقد الثالث من العمر فى حاله غيبوبة وفاقدة النطق على شريط السكة الحديد وبها جروح وكدمات.

باشر فريق البحث الجنائي العقيد وليد الجندي رئيس فرع البحث الجنائى بزفتى والسنطة والمقدم محمود الجيار وكيل فرع البحث الجنائى، والرائد محمود العرنوسي رئيس مباحث مركز زفت وقوات من الشرطة السرية النظامية لكشف غموض الحادث.

وبالفحص والتحريات تبين أن المجنى عليها  تدعى “ولاء. ف ” 33 عاما   ومقيمه ميت الرخا بدائرة مركز زفتى  ومسروق منها الحلق ومتعلقاتها الشخصية، وبسؤال زوجها “عيد .ا .م ” ٤٥ عاما ٌ مهندس زراعي ومقيم بنفس القريه  اقر بسقوطها من القطار .

وبمواجه الزوج بما أسفرت عنه التحريات أعترف بأرتكابة  الواقعة حيث قام بضربها على رأسها مستخدما ” عصا خشبية ”  وبعد سقوطها على الأرض ظن أنها فارقت الحياة فوضعها على القضبان ليدهسها القطار وسرق قرطها ومتعلقاتها الشخصية وتركها.

محمد عبدالناصر

مراسل وصحفى متخصص فى شئون المحافظات وتحديداً محافظة الغربية ومهتم بقضايا الفساد والتحقيقات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *