توب ستوريسياسة

النائب العام السعودي يكشف حقيقة الإفراج عن الأمراء والوزراء الموقوفين على خلفية الفساد

كان عدد من مستخدمى مواقع التواصل الاجتماعي فى المملكة العربية السعودية، تداولوا أسماء لـ7 شخصيات تم الإفراج عنهم من أصل 208 متهمين بالفساد. من بينهم الوليد بن طلال وخالد التويجرى.

ونفى سعود المعجب النائب العام السعودي، الأنباء المُتداولة بشأن الإفراج على الأمير الوليد بن طلال من بين الأشخاص السبعة المُفرج عنهم، مشيرًا إلى أن كل تلك ما هي إلا شائعات لا أساس لها من الصحة.

يذكر أن سلطات المملكة، قد أوقفت، بتوجيه من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، العشرات من كبار المسؤولين والأمراء ورجال الأعمال، بتهم مختلفة متعلقة بالفساد وأبرزها قضية “سيول جدة”، وبلغت القائمة كالتالى:

الأمير “الوليد بن طلال” في قضايا غسيل للأموال.

الأمير “متعب بن عبد الله” بتهم اختلاسات وصفقات وهمية وترسية عقود على شركات تابعة له ، إضافة إلى صفقات سلاح في وزارته.

رجل الأعمال “الوليد. الإبراهيمي.” صاحب المجموعة التلفزيونية الأكبر عربيا بعدة تهم تتعلق بالفساد.

عادل فقية وزير الإقتصاد والتخطيط بتهم الفساد وقبول الرشاوي وسيول جدة.

رئيس الديوان الملكي السابق “خالد التويجري” بتهم الفساد وأخذ الرشاوي.

محافظ هيئة الاستثمار الأسبق بعدة تتهم تتعلق بالفساد والتلاعب في أوراق المدن الاقتصادية.

الأمير “تركى بن عبد العزيز” أمير الرياض السابق بتهم فساد.

رجل الأعمال الشهير “صالح كامل” وإبنيه” بتهم الفساد وتقديم الرشاوى.

 

 

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *