تقاريرتوب ستوري

مرات بكي فيها السيسي (فيديو)

مواقف كثيرة دفعت الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى البكاء، أغلبها كان حزناً على شهداء الجيش والشرطة. حالة كسر بها السيسي صورة الرؤساء الذين يتميزون بالهيبة والقوة، إذ أن السيسي وإن أظهر من اليوم الأول قوته كوزير للدفاع ورئيس بعد ذلك لدولة كبيرة بحجم مصر، إلا أنه مثل أى إنسان يتأثر ويحزن على ما يحدث فى بلاده، خاصة وأن المقربين من الرجل يؤكدون مدى تأثره الشديد بالمواقف الإنسانية.

القاهرة 24” تعرض لكم أبرز المواقف التى بكي فيها الرئيس:

 نوفمبر الجاري “منتدي شباب العالم”

بدي الرئيس عبدالفتاح السيسي متأثراً للغاية، أثناء كلمة الناشطة العراقية لمياء حجي بشار، والتي تعرضت لانتهاكات جسيمة من تنظيم “داعش” الإرهابي فى هذه المنطقة، وقد هزت كلمة الناشطة مشاعر جميع الحاضرين فى المنتدي، ودفعت السيسي إلى البكاء.

مارس الماضي “ندوة الشؤون المعنوية”

تأثر السيسي أثناء مشاهدته فيلماً وثائقياً من إنتاج إدارة الشؤون المعنوية بالجيش، تحت عنوان “نداء الواجب” والذى استعرض بطولات شهداء الجيش وقصصهم على لسان أهاليهم, حيث بكى الرئيس أثناء كلمة والدة الشهيد رائد شرطة على عبد العزيز، والتى وجهت نصائح غالية للمصريين بالحفاظ على أرضهم مهما كان الثمن.

ديسمبر 2016 “شركة النصر للكيماويات”

لم يتمالك الرئيس نفسه حينما هتف أحد الحاضرين فى افتتاح التوسعات الجديدة بشركة النصر للكيماويات فى منطقة أبو رواش، حيث قال أحد العمال “بنحبك ياريس ومعاك” وهنا بكى السيسي تأثراً بهذه المشاعر الطيبة، ثم ظل يهتف “تحيا مصر” مؤكداً على أن الدولة ستتغلب على كافة الصعاب بتكاتف كل المصريين.

أكتوبر 2016 “السيسي يبكى ويقبل يد أم الشهيد إسلام عبد المنعم”

تأثر الرئيس وكافة الحاضرين فى الندوة التثقيفية التى نظمتها إدارة الشؤون المعنوية تحت عنوان “أكتوبرالإرادة والتحدى” بكلمة السيدة سامية عطية أم الشهيد إسلام عبد المنعم المهدى، والذى استشهد فى الشيخ زويد، وأقدم السيسى على تقيبل يدها، بعد أن أبكت معظم الحضور، ومنهم الرئيس الذى أكد لها أن الشعب وجيشه يثمنون دور الشهيد فى الحفاظ على أرض مصر.

فبراير 2016 “لو ينفع اتباع لاتباع علشان خاطر مصر”

بكى الرئيس في خطابه خلال تدشين مبادرة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 بمسرح الجلاء، وعرض نفسه للبيع قائلا فى جملة شهيرة “أنا لو ينفع اتباع لاتباع علشان مصر, وذلك تعليقًا على تدنى الحالة الاقتصادية ومؤشرات الفقر فى مصر.

فبراير 2016 “البرلمان شاهد على بكاء الرئيس”

عقب كلمة ألقاها رئيس مجلس النواب الدكتورعلى عبد العال فى الثالث عشر من فبراير من عام 2016، بكى الرئيس السيسي عند حديث الأول، عن شهداء الجيش والشرطة وما قدموه من تضحيات للوطن، وأيضا جهود السيسي فى مكافحة الارهاب والارتقاء بالدولة المصرية.

يناير 2016 “السيسي يبكى 3 مرات”

خلال كلمة والد أحد شهداء الشرطة “على عبد الفتاح” وأثناء الاحتفال بالذكرى 64 لعيد الشرطة، بكى الرئيس وهو يسلمه وسام الجمهورية، حينما قال له عبد الفتاح أن ابنه النقيب محمد هو ثالث شهيد فى أسرته، وهو الأمر الذى أثار مشاعر الرئيس ودفعه للبكاء، ثم احتضن الرئيس طفلة رضيعة نجلة أحد شهداء الشرطة، ولم يتمالك فى هذا الموقف أعصابه وبكى أمام الحاضرين، فى مشهد بدى فيه السيسي حزيناً وغاضباً فى ذات الوقت، حيث ألقى كلمة لأبناء الشهداء بكى فيها للمرة الثالثة، مؤكداً أنه لن يترك حقهم.

مارس 2015 “وفاة الملك عبد الله”

نعي الرئيس السيسي ملك المملكة العربية السعودية عبد الله بن عبد العزيز فى منتصف مارس من عام 2015 أثناء حضوره الجلسة الختامية للمؤتمر الاقتصادى المنعقد بمدينة شرم الشيخ، حيث بكى الرئيس عند الحديث عن الملك، ووقوفه بجانب مصر ودعمه المتواصل خاصة بعد ثورة الثلاثين من يونيه.

كما بكى السيسي أيضا وقت أن كان مرشحاً لرئاسة الجمهورية فى مايو من عام 2014 عندما تحدث مع بعض الإعلاميين عن الرسائل التى تصل له من فقراء لا يجدون طعاماً، وعندما كان وزيراً للدفاع بكى أثناء سماعه لأغنية “ابن الشهيد” أثناء الاحتفال بالذكري الثالثة لثورة 25 يناير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *