تقاريرتوب ستوري

سعد الحريرى: استقالتى صدمة ايجابية.. والملك سلمان يعتبرنى كابنه.. وعودتى للبنان قريباً (فيديو)

قال سعد الحريرى، رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، إن ما يجري إقليميا من إيران خطر على لبنان، واستقالته من أجل مصلحته، مؤكداً أنه سيدرس الإجراءات الأمنية للعودة إلى بيروت خلال أيام، قائلاً “سأذهب إلى لبنان وأتبع الوسائل الدستورية”، معتبرا أن استقالته “صدمة إيجابية”.

 

وأشار الحريري خلال مقابلة مع تلفزيون المستقبل، أنه كتب بيان استقالته بيده، قائلا”أنا حر هنا وإذا رغبت بالسفر غدا سأسافر”، مضيفاً أنه كتب  بيان الاستقالة بيده وأردت إحداث صدمة ايجابية”.

 

وتساءل الحريرى عن المتوقع أن يحدث لـ400 ألف لبناني في الخليج إذا وضعنا أنفسنا في محاور؟، منتقداً تدخلات حزب الله في لبنان والمنطقة العربية، قائلا”تحدثت الآن لأن هناك لغطاً حول الاستقالة”.

 

وأكد الحريري أن الملك سلمان يعتبره مثل ابنه، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان يكن لي كل الاحترام، مشيراً إلى أن استقرار لبنان من كل النواحي أساسي لدى الملك سلمان وولي العهد، موضحاً أن السعودية أكثر دولة ساعدت لبنان خلال حرب 2006، مشددا على ضرورة أن تكف إيران عن التدخل بشؤون لبنان والدول العربية، والسعودية تطلب دائما مصلحة لبنان وضرورة النأي بنفسه.

 

‏وجدد الحريري رفضه أن تأخذ إيران لبنان إلى محور ضد الدول العربية، مؤكدا أنه خسر شعبيا أمام الناس عندما قام بالتسوية لكن الآخرين لم يلتزموا، قائلا” إن استهداف الرياض بصاروخ ليس مسألة عادية”، متابعاً “لا مصلحة لنا كلبنانيين إضافة عقوبات عربية علينا”،  وتحييد لبنان عن صراعات المنطقة لم يحترم من قبل حزب الله.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *