توب ستوريعاجل

“الخارجية” تعلن عن تحرك “السيسى” تجاه أزمة سد النهضة

فيما يعد أول تحرك رسمى من الدولة المصرية تجاه أزمة سد النهضة، قال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن مصر لديها خطة تحرك واضحة للتعامل مع أزمة سد النهضة الإثيوبي، لافتًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيعقد لقاء مشترك مع رئيس وزراء أثيوبيا ديسمبر القادم للحديث عن أزمة سد النهضة.

 

وشدد “أبو زيد”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “هنا العاصمة”، المذاع على قناة “cbc”، اليوم الثلاثاء، على أن الأمن المائي هي قضية أمن قومي لمصر لافتًا إلى أن ملف سد النهضة يتحرك منذ البداية على مسارين، أحدهما فني والآخر سياسي.

 

وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن موضوع سد النهضة كان مثار نقاش بين وزيرى خارجية مصر والمملكة العربية السعودية اليوم، والسعودية تتابع منذ فترة تطورات هذا الملف، وكان هناك نقاشا حول التعثر الذى أصاب المسار الفنى للمحادثات حالياً، موضحاً أن ملف سد النهضة يتحرك على مسارين أحدهما فنى والآخر سياسى.

وأكد أن مصر لديها خطة تحرك واضحة فى التعامل مع ملف سد النهضة، وتم تكليف السفارات المصرية فى الخارج اليوم لشرح ما وصلت إليه المفاوضات والمرونة التى تعاملت بها مصر فى هذا الملف على مدار الأشهر الأخيرة والتأكيد على أهمية الالتزام باتفاق إعلان المبادئ وهو خطوة أولى لإشراك المجتمع الدولى فى متابعة تطورات الموضوع.

مصطفى عبد الرحمن

صحفى متخصص فى أخبار الرياضة والمجتمع والمنوعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *