تقاريرتوب ستوري

“المغير”: العريان طلب مني الذهاب لمطروح أو سيناء وبث فيديوهات عنف للتصعيد العسكري مع النظام

اعترف أحمد المغير، الكادر الإخواني الشاب، بأن عصام العريان طلب منه الذهاب إلى مطروح أو سيناء لبث فيديوهات عنف للتصعيد العسكري مع النظام.

وقال المغير على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “لما كان مرضي عني قبل الانقلاب وكنت بحضر في غرفة العمليات اللي كانت بتدير الاعتصام(دي غير اللي كانت جنب المسجد دي كانت غرفة العمليات الفعلية) القيادات المتواجدة هناك كانت مفهماني ان المرة دي مختلفة واننا مستعدين للتصعيد للمستوى العسكري لو تطلب الامر وان الخمسينات مش هتتكرر تاني”.

وأضاف المغير: “المهم يوم بيان الانقلاب كان طبعا الغضب عارم وكنت انا بدأت افكر اني اسيب مصر وأبدأ اشتغل اعلاميا من برة بحرية (كان ليا وظيفة اعلامية معينة) فعرضت الفكرة يومها بالفعل على د.عصام العريان وقلتله اني ممكن احاول اروح لغزة او لليبيا واشتغل من هناك فاستحسن الفكرة وقالي ان الاحسن احاول اروح لمكان زي مطروح او سيناء وابدأ اطلع فيديوهات رسالتها ان السلمية انتهت واننا كفرت بيها وان لازم التصعيد العسكري مع الجيش.

وتابع: ” العريان قالي بشكل واضح ان دي ورقة هتساعد في المفاوضات، لاسباب مختلفة منفذتش الموضوع ده وانا كنت ساعتها ما زلت مقتنع بالمسار السلمي وكنت شايف ان لو فيه مفاوضات هترجع الوضع لما كان عليه هتكون بالتأكيد أحسن من التصعيد (اللي كانوا مفهميني اننا مستعدين ليه واللي هوا طبعا كان مجرد كذب).

وختم المغير حديثه قائلا: “بكتب الكلام ده لان الشيء بالشيء يذكر ولان ده تاريخ لازم الناس تعرفه يستفيد منه من يستفيد”.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي المصري، اقوم بتغطية أهم الاحداث السياسة علي الساحة المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *