ليس بالذهب فقط.. تفاصيل إشهار أول مؤسسة خيرية للبحث العلمى لعلاج السرطان بالتغذية

تشهد مصر خلال الأيام القادمة إطلاق أول مؤسسة بحث علمى خيرية متخصصة فى أبحاث علاج السرطان بالتغذية، كأحدث الطرق العالمية فى علاج المرض، بمشاركة نخبة من رواد الطب والإعلام والفن.

وأعلنت الدكتورة شريفة أبو الفتوح رئيسة المؤسسة تفاصيل المشروع، قائلة: “الفكرة بدأت أثناء حضورى مؤتمر “Rethinking cancer” فى معهد “جوستاف روسى” الفرنسى عن السرطان، بحضور الأطباء والبروفيسورات حول العالم المتخصصين فى علاج السرطان، وللمرة الأولى خلال هذا المؤتمر تحدث المشاركون عن دور التغذية فى علاج السرطان”.

وتابعت: “الفكرة حمستنى إلى حد كبير خاصة مع اقتناعى بإمكانية استغلال التغذية فى تقوية الجهاز المناعى، ما يعطى فرصة لمواجهة هجوم السرطان على الجسم”.

وأكدت أن هناك أبحاثًا تمت فعليًا حول الموضوع فى كل من إنجلترا وفرنسا وألمانيا، وفى بعض المستشفيات بدأ بالفعل تخيير المرضى ما بين العلاج الكيماوى والعلاج بالتغذية، أو ما بين إدخال نظام علاج مشترك بين النوعين.

وبعد عودتى لمصر فكرت فى مدى إمكانية تطبيق هذه التجربة فى مصر، من خلال إطلاق مؤسسة خيرية للبحث العلمى تتبنى تطوير هذا النوع من الأبحاث، فتوجهت إلى جامعة القاهرة كلية طب قصر العينى، وعرضت الملف الخاص بتصور المؤسسة، ووجدت استجابة هائلة من الدكتور فتحى خضير عميد الكلية، حيث طالبنى بالتوجه لوكيل الكلية الدكتور طارق أنيس لكونه المسئول عن البحث العلمى لعرض الملف والتحرك فيه.

من هنا بدأت الخطوات الأولى فى التأسيس بانضمام عدد من الأعضاء لها، من ضمنهم الدكتور محمد شعلان، وعدد من الأطباء المتخصصين، ومؤسسات المجتمع المدنى، حيث شاركت جمعيتى مصر الخير، والأورمان، ومجموعة من أندية الروتارى، حيث أظهرت هذه الجمعيات حماسًا شديدًا جدًا لتنفيذ الفكرة وتمويلها ودعمها على أرض الواقع. قالت شريفة.

ومن المنتظر أن يتم تنظيم حفل إشهار المؤسسة رسميًا، يوم الثلاثاء 28 نوفمبر الحالى، حيث تم اختيار اسم “Envision” بحضور البروفيسور “جو لوى بيدالو” وهو طبيب فرنسى متخصص فى علم الخلايا السرطانية، وسيتحدث خلال المؤتمر عن تطور الأمراض، وتطور طرق العلاج بالوسائل الطبيعية.

وقالت الدكتورة شريفة أبو الفتوح، إن الجمعية تضم 15 عضوًا مؤسسًا، وأطباء من مختلف التخصصات، وكذلك مجموعة من ممثلى المجتمع المدنى، والأمم المتحدة، والفنانين والإعلاميين.

وكشفت عن أعضاء مجلس إدارة المؤسسة الذين تم اعتمادهم وهم شريفة أبو الفتوح استشارى التغذية رئيس الجمعية والدكتور فتحى خضير، عميد كلية طب قصر العينى جامعة القاهرة، والدكتور طارق أنيس وكيل كلية طلب قصر العينى والمسئول عن الأبحاث العلمية والدكتور محمد شعلان أستاذ جراحة الأورام جامعة القاهرة، ومعهد الأورام  ورئيس الجمعية المصرية لمكافحة سرطان الثدى، والدكتور هشام خليل أستاذ العظام والدكتور إسماعيل أبو الفتوح أستاذ أمراض النساء وعلاج العقم كلية طب قصر العينى والدكتورة داليا البغدادى أستاذ الفم والأسنان كلية طب قصر العينى ومحسن المحجوب رئيس مجلس إدارة مؤسسة مصر الخير والفنانة يسرا والدكتور أحمد أبو الفتوح استشارى جراحة اللثة وزرع الأسنان والدكتورة دينا عمر الرئيس التنفيذى لشركة فينيكس للخدمات الإستشارية وحسام قبانى رئيس مجلس إدارة جمعية الأورمان الخيرية والإعلامية منى سراج وشيرين السقا برنامج الأغذية العالمى ويسرية لوز رئيس مجلس إدارة ومديرة شركة تحسين الخدمات المتكاملة وإعادة تدويره.

وفى السياق نفسه كشفت شريفة أبو الفتوح، عن أن إطلاق المؤسسة سيتم بالتعاون مع معهد جوستاف روسى الفرنسى، وسيتم استخدام اللوجو الخاص به فى المحاضرة التى سيتم إلقاؤها فى حفل الإشهار، فضلاً عن الترتيب مستقبلاً حول الأبحاث العلمية المختلفة التى سيتم تنفيذها فى مصر.

.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق