فتحوا “البوفية” وقت العرض والتقنيات سيئة.. مخرج فيلم الافتتاح: “هل هذا مهرجان القاهرة الدولى؟” (فيديو)

شهد افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي فى دورته الـ39 أمس، العديد من الأخطاء التى أثرت بالسلب على مشهد افتتاح مهرجان عريق ويعد من أقدم مهرجانات الوطن العربي، لعل أبرزها وأسوءها كان فتح البوفيه لعشاء الضيوف وقت عرض فيلم الافتتاح، الأمر الذى جعل جمهور المهرجان يتجه إلي البوفيه تاركين مشاهدة فيلم الافتتاح، ذلك الفيلم الذى أعد خصيصاً لمنطقة الشرق الأوسط والمهرجان، مما جعل المخرج يعتذر للحضور، قائلا:” أنا عمرى ما شفت ده فى حياتي”.

كما أوقف المخرج الفلسطيني هاني أبو أسعد مخرج فيلم الافتتاح، عرض فيلمه “الجيل بيننا” بعد 20 دقيقة فقط من عرضه، واعتذر عن استكمال عرض الفيلم احتجاجا على وجود بعض المشكلات التقنية بالصوت والصورة لا تليق بعرض الفيلم في المهرجان، مضيفا: “لا أقبل أن يُعرض الفيلم الذي بذلت فيه مجهودا كبيرا بهذا الشكل وفي مهرجان كبير مثل مهرجان القاهرة”.

وحصل “القاهرة24” على فيديو حصري لمخرج فيلم الافتتاح الفلسطيني هاني أبو أسعد، أبدي فيه استياءه مما جري مع فيلمه فى افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى أمس، قائلا: “بشكر الموجودين من قلبى لأن أنتوا عظيمين جداا.. وباقى المدعويين محترموش السينما وفى نظرى ده شئ مهين إلي.. وثاني شئ جودة التقنيات والعرض سيئة ومش هي ديه الجودة اللى بنتظرها.. هل ده مهرجان القاهرة السينمائى؟!.. أنا برفض عرض فيلمى بهذه الطريقة.. وأنا طلبت وقف عرض الفيلم.. وشكراً ليكم مرة أخرى”.

من جانبه أبدي الكاتب والمنتج محمد حفظى استياءه من عدم تواجد الفنانين ومنظمي حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي أمس، لمشاهدة عرض فيلم الافتتاح “The Mountain Between Us” بجانب مخرجه الفلسطيني هاني أبو أسعد.

وقال حفظي على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: “خيبة أمل كبيرة… افتتاح مهرجان سينمائي كبير بجمهور يبدو انه يحب الاضواء و يكره السينما. كل اسفي لمخرج فيلم الافتتاح الذي لم يجد حتي منظمي المهرجان ليبقوا معه في الصالة اثناء عرض الفيلم”.

وأضاف “مبروك لمهرجان القاهرة علي الملايين و النجوم التي للاسف لا تصنع وحدها مهرجانا عريقا. تشرفت علي مدار عامان بمشاركتي ضمن اللجنة الاستشارية العليا للمهرجان لكن بعد حفل افتتاح الليلة اشعر اننا جميعا كأعضاء أضعنا الكثير من الوقت”.

من أبرز الأخطاء أيضا التى جرت فى أول يوم للمهرجان، وصاحبها استياء من قبل الحاضرين للحفل، الذى شهد حضور نجوم الفن من كافة دول العالم، كان تأخر الحفل لمدة 3 ساعات، فبالرغم من أنه كان من المقرر أن يبدأ حفل الافتتاح في تمام السابعة مساءاً، إلا أن الحفل تأخر حوالي 3 ساعات، ليبدأ في العاشرة إلا ربع.

كما كان هناك خطأ من قبل المطربة السورية “أصالة”، والتى تفاجأ الجميع بأنها نسيت كلمات الأغنية بعد صعودها على المسرح، وهى أغنية “الدنيا ليل والنجوم”، أو كما تعرف باسم أغنية “الفن”، لموسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، إلا أنها “نسيت” الكلمات، وكررت الكوبليه لمدة 3 مرات، فضلا على أن الإخراج جاء عادياً، في وجهة نظر عدد من المتابعين، ولم نشاهد لقطات مميزة للحفل، حتى أثناء عزف الأوركسترا، وتم الاكتفاء بعرض صور الفرقة الموسيقية فقط، كما تم منع التصوير داخل القاعة، وتم منع التجمع والتنقل بين المقاعد، وهو ما أدى لانسحاب عدد من الصحفيين والمصورين.

وفى تصريح يعيد للأذهان ما سبق ذكره وما يتكرر فى المهرجان، صرحت الفنانة “يسرا”، أنها ترددت كثيراً قبل الموافقة على اختيارها رئيساً شرفياً للمهرجان خشية وقوع الأخطاء، مضيفة خلال لقائها بفضائية dmc،:”شرف ليا أن أرفع اسم بلدى فوق رأسى”، مؤكدة أنها لم تتخلف فى أى افتتاح سابق من مهرجان القاهرة السينمائى، لأن حضورها يحمل اسم مصر”، مؤكدة أن الحفل كان رائع للغاية.

يذكر أن فعاليات الدورة التاسعة والثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي قد انطلقت أمس، وهو مهرجان سينمائي سنوي يُعقد في القاهرة وقد تأسس في عام 1976 ويعد أول مهرجان سينمائي دولي عُقد في العالم العربي، ويعتبر هذا المهرجان واحدًا من أهم أحد عشر مهرجانا على مستوى العالم، إلا أنه هذا العام لم يخلو من بعض المشاكل التى عكرت صفو تنظيم المهرجان فى أولى أيامه.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق