حبس 9 من خلية “لواء الثورة” استهدفوا العميد عادل رجائي وخططوا لتنفيذ عمليات إرهابية 

أمر المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام بحبس 9 متهمين من خلية “لواء الثورة” والمتورطين في استهداف الشهيد عميد أركان حرب عادل رجائي في 22 أكتوبر 2016، 15 يوما علي ذمة التحقيقات.
كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا التى اشرف عليها المستشار خالد ضياء الدين المحامى العام الاول للنيابة صدور تعليمات وتكليفات من قيادات الجماعة الإرهابية بالخارج لعناصر ما يسمى بـ “تنظيم لواء الثورة” أحد أجنحة الجماعة المسلحة والمسئول عن إرتكاب العديد من العمليات الإرهابية.
وأوضحت التحقيقات التى باشرها المستشار محمد وجيه المحامى العام الاول للنيابة أن المتهمين خططوا لتصعيد العمليات الارهابية ضد رجال القوات المسلحة والشرطة والمرافق الهامة والحيوية، ومن ثم إشاعة الفوضي وتقويض دعائم الاستقرار الأمني بالبلاد، وانهم تلقوا تعليمات بتنفيذ بعض المخططات بينها استهداف عدد من المنشآت والتمركزات الشرطية بمحافطتى المنوفية والغربية، وتصعيد عملياتهم العدائية خلال الفترة القادمة تنفيذًا لمخططاتهم الهادف للنيل من أمن واستقرار البلاد.
كما كشفت التحقيقات بان المتهمين قاموا بالإختباء بمحافظات القاهرة والجيزة والبحيرة وكفر الشيخ، والتدريب والإيواء بداخلهم كذلك قيامهم بتخزين وتصنيع العبوات المتفجرة، استعدادا لتنفيذ عمليات عدائية وارهابية ذد الدولة .. كما تبين ان المتهمين قاموا باستخدام مواد الـ C4 و RDX شديدة الانفجار في تجهيز عبوات متفجرة في العمليات، وكاميرات تصوير متقدمة التقنيات لرصد رجال الدولة وتصوير عملياتهم.
وأمرت النيابة بالتحفظ علي المضبوطات والأحراز وارسال عينات لمصلحة الطب الشرعي والأدلة الجنائية ومضاهاة الأحراز المضبوط بحوزة خلايا إرهابية اخري من قبل، للتعرف العمليات الإرهابية التي تم تنفيذها وعلاقة الخلية بالعناصر الأخرى التي تم ضبطها من قبل.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق