الداخلية عن منفذ هجوم كنيسة حلوان: ارتكب جريمة فى بنى سويف ليلا وتعدي على قبطيين قبل الواقعة بقليل

كشفت وزارة الداخلية تفاصيل التصدى للحادث الإرهابى الذي إستهدف كنسية مارمينا بمنطقة حلوان ظهر اليوم، وأسفر عن إستشهاد أمين شرطة و6 من مواطنين وإصابة 4 آخرين والذى سبقه قيام منفذ الحادث بإطلاق عدد من الأعيرة النارية تجاه أحد المحال التجارية بمنطقة مساكن أطلس، مما أدى إلى إستشهاد مواطنين إثنين تواجدا داخل المحل، ونجاح القوات الأمنية المعينة لتأمين الكنيسة ومحيطها في إصابة منفذ الحادث وضبطه وبحوزته السلاح الآلى المستخدم في الحادث وعبوة متفجرة محلية الصنع.

وأكدت أن الداخلية أن نتائج البحث عن تحديد هوية المنفذ أسفرت على النحو التالى:

إبراهيم إسماعيل إسماعيل مصطفى، مواليد 4/7/1984، عامل ألوميتال، له محل إقامة بشارع منشية السد حلوان القاهرة وإتخاذه عدد من المناطق الزراعية بمحافظات الصعيد أوكاراً لإختبائه، من أبرز العناصر الإرهابية الهاربة والخطرة والذى تزعم العناصر المنفذه لحادث التعدى على مركبة (ميكروباص تابع لقسم شرطة حلوان عام 2016).

وتابعت الداخلية أن «المتهم سبق قيامه منفرداً بتنفيذ عدة حوادث إرهابية على النحو التالى:

_حادث التعدي على منفذ تحصيل رسوم الطريق بنطاق مركز الواسطى بمحافظة بنى سويف مساء أمس 28 ديسمبر الجارى والذى أسفر عن إستشهاد عدد (3) من العاملين بالمنفذ ( موضوع المحضر رقم 2/224 أحوال مركز شرطة الواسطى بتاريخ 29 الجارى ) نظراً لخلفياتهم العسكرية السابقة.

– حادث التعدى على أحد المقاهى بنطاق قرية العامرية بدائرة مركز العياط بتاريخ 23 ديسمبر الجاري، والذى أسفر عن مصرع عدد ( 3 ) أشخاص وإصابة (5) آخرين ( موضوع القضية رقم 5885/2017 إدارى العياط ) نظراً لقناعته بتكفير لعب «الطاولة» بالمقاهي.

ـ حادث التعدي على منفذ تحصيل الرسوم بالطريق الإقليمى بنطاق مركز العياط بالجيزة بتاريخ «5» يوليو 2017 والذى أسفر عن إستشهاد عدد ( 3 ) من العاملين بالمنفذ ( موضوع القضية رقم «217/2017» إدارى غرب القاهرة العسكرية ) نظراً لخلفياتهم العسكرية السابقة.

_ حادث مقتل مواطن والإستيلاء على سيارته بمنطقة حلوان بالقاهرة بتاريخ 8 أغسطس 2016 ( موضوع القضية رقم 91501/2016 «جنح حلوان )».

أكدت نتائج الفحص الفنى للسلاح المضبوط بحوزة الإرهابى المذكور عن تطابقه مع السلاح المستخدم في العمليات الإرهابية السابق الإشارة إليها، تم إتخاذ الإجراءات القانونية، وتوالى نيابة أمن الدولة العليا مباشرة التحقيقات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق