توب ستوريخاص

البحث عن بديل.. “الوفد” يدرس الدفع بمرشح فى انتخابات الرئاسة

كشف مصدر من داخل حزب الوفد، أن حزب الوفد يبحث حالياً عن مرشح لخوض الانتخابات الرئاسية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى، بعد انسحاب المحامى الحقوقى خالد على، مساء اليوم من سباق الانتخابات قبل تسليمه أوراق ترشحه والتوكيلات المقررة.

وأضاف المصدر فى تصريح خاص لـ”القاهرة 24″، أن الحزب يبحث أمر الدفع بمرشح رئاسى بعد مناشدة الرئيس السيسى بالمشاركة بفعالية في الانتخابات الرئاسية المقبلة، لأنها ستكون عملية ديمقراطية، والعمل على المشاركة في الواجب الانتخابي، وذلك خلال مؤتمر حكاية الوطن الذى تم عقده قبل أسبوع، مشيراً إلى أن المستشار بهاء أبو شقة، والد محمد أبو شقة المتحدث باسم حملة السيسى الانتخابية، هو من يسعى لايجاد مرشح للدفع بها فى الانتخابات القادمة، بحسب ما زعم المصدر.

يذكر أن الحزب أعلن تأييده للرئيس عبد الفتاح السيسى فى الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها بشهر مارس المقبل، والتى يتم حالياً تقديم أوراق الترشح والتوكيلات اللازمة لذلك، بعد أن أعلن السيسى ترشحة لفترة رئاسية جديدة بمؤتمر حكاية وطن، وبالرغم من ذلك يبحث الحزب عن الدفع بمرشح أمام السيسى فى الانتخابات المقبلة.

وكان المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب، أعلن تأييد الهيئة العليا لحزب الوفد بالأغلبية المطلقة ترشيح الرئيس السيسى لفترة رئاسية ثانية، لافتًا إلى أن السيسي يتفهم طبيعة الشعب وأنقذ البلاد من الدخول في نفق مظلم، مضيفً أن السيسى أنقذ البلاد من شبح التطرف والتقسيم، ونجح في الناجة بالبلاد من الفوضى والخراب، الذي لحق بليبيا وسوريا.

وأعلن المحامى الحقوقى والمرشح للانتخابات الرئاسية خالد على، الانسحاب من الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها فى شهر مارس المقبل، وذلك خلال الاجتماع الذى عقده خصيصاً لإعلان نيته خوض الانتخابات من عدمه، بحسب مصدر داخل الحملة الانتخابية.

كما تحقق النيابة العسكرية مع رئيس أركان حرب الجيش السابق سامي عنان لـ”ارتكابه مخالفات وجرائم بإعلان عزمه الترشح في انتخابات الرئاسة المصرية دون استئذان القوات المسلحة”، بحسب بيان القيادة العامة للجيش فإن عنان “ارتكب أيضا جرائم التحريض ضد الجيش والتزوير في محررات رسمية”.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي والأحداث السياسة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *