الشرطة الصينية تبدأ إستخدام نظارات ذكية مزودة بتكنولوجيا التعرف على الوجه

عندما تم إصدار النظارات الذكية Google Glass، تمت مواجهتها مع الكثير من المقاومة من قبل الجمهور الذي كان قلقا بشأن إحتمال تسجيلهم طوال الوقت، وهذا ما يعد إنتهاكا لخصوصيتهم.

ويبدو أن هذه المخاوف تحققت لأنه الشرطة الصينية، أصبحت تستخدم النظارات الذكية المزودة بتقنية التعرف على الوجه.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من صحيفة وول ستريت جورنال، فقد تم منح الشرطة في الصين نظارات ذكية تستخدم في إكتشاف الهاربين الذين يسافرون عبر محطات القطارات. وبينما تقول الشرطة بأنه يتم إستخدام هذه التكنولوجيا لتحديد مكان المجرمين وأولئك الذين يستخدمون بطاقات الهوية المزيفة، فهناك مخاوف من أن يتم إستخدم هذه التكنولوجيا أيضا لإستهداف السياسيين أو الأقليات المعارضة.

ومن غير الواضح كيف تعمل هذه التكنولوجيا لأنه لا توجد إستعراضات لها، ولكن إنطلاقا من الوصف المقدم فيبدو أنها تعمل بسرعة كبيرة. كل ما ينبغي على مرتديها القيام به هو النظر إلى الشخص لتقوم الكاميرا بعد ذلك بأخذ قياسات وجه هذا الشخص ومقارنتها مع معلومات الأفراد الموجودة في قاعدة بيانات الشرطة، ويتم ذلك كله في غضون ثوان معدودة.

وقد نشأت نقطة مثيرة للإهتمام ومثيرة للقلق نوعا ما، وهي ببساطة أن تكنولوجيا التعرف على الوجه في هذه النظارات الذكية تقوم بتحديد هوية المواطنين من دون توقف، وهذا ما يعني أنها تحاول تحديد هويتهم حتى لو لم يكونوا مجرمين. وبطبيعة الحال، الجانب الإيجابي هنا هو الكفاءة، حيث في الحالات الحرجة سيكون من الممكن إجراء مسح لمئات الناس في دقائق معدودة مما يساعد من دون أدنى في تسريع الأمور.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق