“كريمة” يكشف عن رأيه فى أزمة التبرع بالقرنية (فيديو)

أعلن الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، فتواه الخاصة بتبرع الأعضاء البشرية، الموضوع الذي أثار أزمة كبيرة في المجتمع المصري الأيام الماضية.

وقال كريمة، إنه ليس مع رأي دار الإفتاء بشأن جواز التبرع بالأعضاء أو قرنية العين سواء من أحياء إلى أحياء أو من موتي إلى أحياء.

وأضاف كريمة، خلال حديثه ببرنامج “أحلى حياة”، المذاع على قناة “إل تي سي”، إن الجسد ملك لله والإنسان مستخلف فيه ومن حق الميت أن يدفن بكامل أعضائه، مسترشدًا بقول النبي صلى الله عليه وسلم في حديثه الشريف: “كَسْرُ عَظْمِ الْمَيِّتِ كَكَسْرِهِ حَيًّا”.

وتابع: أن فتواه الخاصة بتبرع الأعضاء البشرية تعبر عنه فقط بعيدًا عن رأي الأزهر الشريف أو دار الإفتاء المصرية، لافتًا إلى أنه إذا تعارض رأيه مع رأي دار الإفتاء يأخذ برأي دار الإفتاء.

الوسوم
إغلاق