لتوضيح الحقائق ومحاربة الشائعات.. «مدبولي» يصدر قرارا بإنشاء مركز إعلامي لمجلس الوزراء (بيان)

أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، الخميس، قرارًا بإنشاء مركز إعلامي لمجلس الوزراء، يكون مقره مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء.

 

وذكر البيان الصادر عن المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء، أن المركز الإعلامي، يتولي طبقا للقرار، القيام بعدد من المهام والأنشطة التي تهدف لتحقيق التواصل الفعال بين الحكومة بكل أجهزتها ووسائل الإعلام المختلفة، من خلال توضيح الحقائق للرأي العام، ودحض الشائعات حول مختلف القضايا والموضوعات في إطار من الشفافية والمصداقية، كما يتولى المركز أيضا مهام عرض إنجازات وأنشطة الحكومة للمواطن المصري بصورة إعلامية مبسطة وشاملة، مع توضيح جهود الحكومة لحل مشكلات المواطنين، وتخفيف المعاناة عن كاهل المواطن المصري.

 

ويتكون المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، من 4 وحدات رئيسية هي وحدة التواصل مع وسائل الإعلام، ووحدة الإنتاج المرئي والمسموع، ووحدة الإعلام الإلكتروني والتواصل الاجتماعي، وأخيراً وحدة الرصد والتحليل لكل ما ينشر في وسائل الإعلام المختلفة.

 

ونص قرار رئيس مجلس الوزراء على أن تتولى الدكتورة نعايم سعد زغلول، رئاسة المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ويتولى هاني يونس، المستشار الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، الإشراف العام على جميع أعمال المركز الإعلامي .

 

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي أن الحكومة تولي ملفات التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة، وإبراز الجهود في مختلف القطاعات، وتوضيح الحقائق، والرد على الشائعات، أهمية كبيرة، وهناك تكليفات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بمواصلة توضيح الحقائق للمواطنين، من خلال وسائل الإعلام، وكذا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة في ظل ما تتعرض له الدولة المصرية من حروب الشائعات والفتن، التي تستدعى ضرورة التصدي لها، ومواجهتها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق