إحالة بلاغ تحرش صحفية اليوم السابع للنيابة للتحقيق.. وسماع أقوالها بعد قليل

قال المحامى على أيوب، إنه تواصل مع عضو مجلس نقابة الصحفيين محمد سعد عبدالحفيظ، للنقاش فى واقعة تعرض الصحفية مى الشامى، للتحرش على يد قيادى بالصحيفة التى تعمل بها، بعد تقدمها ببلاغ رسمى.

وقال أيوب، محامى الصحفية، لـ”القاهرة24″، أن البلاغ حمل رقم٥٧١٧ لسنة ٢٠١٨ جنح قسم الدقى وأنه برفقة موكلته حالياً فى النيابة العامة لسماع أقوالها، مؤكداً أن هناك عضو النقابة فى طريقه إلى مقر النيابة لحضور التحقيق. 

وحررت مى الشامي الصحفية بجريدة اليوم السابع، محضراً بقسم الدقى منذ قليل، تتهم فيه أحد قيادات المؤسسة بالتحرش، وحضرت مى بصحبة محاميتها فاطمة صلاح للقسم، فى وقت سابق للشكوي وكشف تفاصيل الواقعة فى بلاغ رسمى الذى حمل رقم 5717 لسنة 2018 بتاريخ اليوم الجمعة.

يأتى ذلك بعد أن أعلن المحامي والناشط الحقوقى طارق العوضى، فى بيان عاجل له كتبه على صفحته على موقع التواصل الاجتماعى منذ قليل تطوعه بالدفاع عن الصحفية بدون مقابل فى حالة قبولها ذلك فى قضيتها.

وقالت مي الشامي التي تعمل بصحيفة اليوم السابع، حيث تعرضت لتحرش لفظي وجسدي من مسؤول كبير بالصحيفة، على فيسبوك “كنت أفضل ألا أتحدث إطلاقاً في هذا الأمر احتراماً للمؤسسة التي أعمل بها، نعم تعرضت لمضايقات متتالية من شخص داخل مكان العمل بصالة التحرير، ولكني فضلت التحقيقات بدلاً من الحديث لوسائل الإعلام أو وسائل التواصل الاجتماعي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق