توب ستوريحوادث

زوجة تستدرج عشيقها للشقة ليتخلص منه الزوج بطريقة بشعة

قتل زوج في العقد الثالث من العمر، عشيق زوجته، بطريقة بشعة، حيث أجبر زوجته على استدراجه وقتله، ثم حرق جثته قبل إلقائها في مياه الصرف الصحي بإحدى الترع.

وانتقل رجال الأمن لمكان الواقعة بعد تلقيهم بلاغًا بعثور الأهالي على جثة شاب مجهول الهوية متفحمة، بالقرب من ترعة مياه للصرف الصحي.

وانتدبت النيابة العامة الطب الشرعي والمعمل الجنائي لمعاينة موقع الجريمة وتحديد هوية الجثة، وتم نقلها لمشرحة المستشفى العام وتحرير المحضر اللازم، وكشفت التحريات أن المجني عليه على علاقة بزوجة المتهم، حيث ارتبط بها بفترة خطوبة، قبل سفره إلى ليبيا، ثم انفصلا، وعاد ليرتبط ويتزوج بأخرى، وهو ما فعلته الزوجة المتهمة أيضًا بزواجها من المتهم، إلا أن العلاقة عادت بينهما بطريقة غير شرعية بعد زواجهما.

وألقت قوات الأمن القبض على الزوج والزوجة المتهمين، حيث اعترفت الزوجة بأن زوجها علم بعلاقتها غير الشرعية مع المجني عليه، وأجبرها على استدراجه لقضاء ليلة جنسية؛ كي يتخلص منه، دون أي ضرر لها، وهو ما فعلته بالفعل، ليحضر لها في شقة الزوجية، وقام الزوج بقتله مستخدمًا أداة حديدية.

وأضافت الزوجة أنها شاركت زوجها في نقل الجثة إلى مكان بعيد عن منزل الزوجية، وأحضر زوجها جركن بنزين، وأشعل النار في الجثة، لإخفاء معالمها، وتضليل رجال الأمن، إلى أن ظهرت الحقيقة.

وقررت النيابة العامة حبس الزوجين على ذمة القضية، فيما صرحت بدفن جثة الشاب عقب الانتهاء من تقرير الصفة التشريحية الخاصة به.

محمود هاني

صحفى مصرى متخصص فى الشئون السياسية والقضائية