• بحث عن
  • وزيرة الصحة: “اللي هيقصر هنقطع رقبته.. ومش لاقيين دكاترة يشتغلوا بيسافروا السعودية”

    قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إنها ستتخذ إجراءات رادعة ضد المقصرين في قطاع الصحة، قائلة: “اللي هيقصر هنقطع رقبته، ومحدش هيقعد غير كفء”.

    جاء ذلك، خلال الاجتماع الطارئ للجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب، اليوم، برئاسة النائب محمد العماري، بشأن واقعة وفيات وإصابة عدد من مرضى الغسيل الكلوي بمستشفي ديرب نجم بمحافظة الشرقية.

    وأوضحت “زايد”: “غير مقبول أن نقصر في تقديم الخدمة للمرضى، وشرف لكل طبيب وعامل وحتى عامل الأسانسير في المستشفى، أن يقدم خدمة لأي مريض”.

    وتابعت، أن العنصر الإنساني في تقديم الخدمة أصبح غير موجود بعد دخول الدروس الخصوصية في كليات الطب، قائلة: “مهما بنينا مباني واشترينا أجهزة ومفيش الجزء الإنساني مش هنوصل للمطلوب في علاج المرضى”.

    واعترفت الدكتورة هالة زايد، بأنها تتحمل المسئولية عما حدث في ديرب نجم، قائلة: “أنا لا أعفي نفسي من المسؤولية في الحادث”.

    وشكت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، من وجود عجز شديد في الأطباء، قائلة: “مش لاقيين بني آدمين يشتغلوا”.

    وأضاف زايد أن 60% من الأطباء موجودين في السعودية، والباقي يسعى للعمل في القطاع الخاص، مشيرة إلى أنها طالبت كثيرا بوضع حد للإعارات للخارج، في ظل وجود زيادة غير مبررة في عدد الصيادلة، لافتة إلى سعيها لزيادة عدد كليات الطب ومعاهد التمريض مثل العريش، السويس، دمنهور، الأقصر وحلوان.

    وأكدت زايد: “رغم عمل مشروع الكادر، وتحسين المرتبات إلا أن الأداء لم يتحسن”، متابعة: “مش هقدر أنافس رواتب السعودية والقطاع الخاص ونعاني من عجز شديد”.

    الوسوم
    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق