• بحث عن
  • أول تعليق مصري رسمي بشأن “صفقة القرن”

    أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن الطلبات التى تلقتها مصر لترتيب لقاءات مع الرئيس «السيسى» بنيويورك كثيرة وأكبر من قدرات استيعابها، لأن الوقت محدود، مضيفا: “حاولنا ترتيبها بما يتفق مع التنوع الجغرافى والسياسى وما يتصل بدوائر الاهتمام المصرى”.

     

    وأضاف وزير الخارجية، فى مؤتمر صحفى على هامش مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسى للمرة الخامسة على التوالى، اليوم، فى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، فى دورتها الـ 73.

     

    وأضاف «شكرى» أن الحوار مع مصر بخصوص قضايا حقوق الإنسان مقبول ما دام فى إطار حوار وليس بغرض الدفع بممارسة سياسة بعينها، وأشار إلى أن الدستور المصرى كفيل بحماية حقوق المواطن وهناك حرية تعبير فى الإعلام أو لدى منظمات المجتمع المدنى بشكل ملموس، وتابع قائلاً: «الولايات المتحدة ترصد تطور الأوضاع فى مصر بشكل يخفض نبرة موضوعات حقوق الإنسان».

     

    وقال «شكرى» إن «ما يُطلق عليه إعلامياً (صفقة القرن) لم يُطرَح بعد»، وأضاف أن مصر تطرح رؤيتها وفقاً لقرارات الشرعية الدولية ومفاوضات حل القضية الفلسطينية، وأى طرح جديد يجب أن يراعى ذلك». وعن أزمة قطر قال «شكرى»: «لم تتحرك ولن يحدث بها جديد إلا بتنفيذ 13 مطلباً للدول الأربعة، وهذا موقف ثابت لمصر».

    الوسوم
    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق