“احتال عليه وهرب”.. قصة مواطن نصب على ملك المغرب

ألقت الشرطة الفرنسية القبض على شخص يبلغ من العمر 47 عاما، بتهمة النصب على الملك محمد السادس، وذلك بعدما احتال على ملك المغرب بإصدار مذكرة بحث دولية في مجموعة من القضايا عن طريق  التزوير.

وكشف الموقع الفرنسي “RTL”، أنه الشخص المُحتال مواطن مغربي تسلق السلالم الإدارية بالمغرب بشواهد مزورة، إلى أن أصبح رئيسا لإدارة الضرائب بالرباط، منها استطاع الحصول على معلومات حول أراض تابعة للدولة من بينها أراض مملوكة للملك محمد السادس، حيث باع منها بقعتين بوثائق مزورة.

بالإضافة إلى أنه حوّل مبالغ بقيمة 100 ألف يورو، وبعد اكتشاف الملك المغربي عملية النصب، اضطر المحتال إلى الهرب إلى فرنسا، مما دفع الشرطة المغربية بالإبلاغ عنه لنظيرتها الفرنسية.

وجمعت الشرطة الفرنسية المعلومات الكافية عن الشخص الذى نصب على ملك المغرب، واعتقلته من حانة اعتاج الذهاب إليها،بالدائرة 11 بباريس، بحسب موقع “سبوتنيك”، أنه في حال ترحيله إلى المغرب، يمكن أن تصل عقوبة الشخص المتهم بعملية النصب على الملك بالسجن 20 سنة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق