هل انتهت لجنة تقصى فساد “مستشفى 57357” من عملها؟ “التضامن” تجيب

عقب الدكتور محمد العقبي المتحدث باسم وزارة التضامن الاجتماعي، على ما أثير عن استعانة مستشفى 57357 بشركة دعاية أمريكية لتحسين صورتها داخل مصر، وهو الأمر الذي نفاه، وتم الترويج له في الآونة الأخيرة، مشيراًا إلى أن لجنة تقصي الحقائق ما زالت تقوم باللازم للتحقيق فيما ورد من مخالفات داخل إدارة المستشفى.

وأضاف العقبي في تصريح لـ”القاهرة 24“، أن موعد انتهاء لجنة تقصي الحقائق من عملها في التحقق من هذه المخالفات لم يحدد بعد، وموكل لإدارة اللجنة، والتي تعمل بدون أي تدخل من الجهات الإدارية لعدم التأثير على عملها بأي حال من الأحوال للوصول إلى نتائج محققة يمكن على أساسها تطبيق مبدأ الثواب والعقاب.

وكانت الشهور الأخيرة قد شهدت العديد من الأقاويل واللغط حول إدارة مستشفى سرطان الأطفال 57357، والتي تتلقى مليارات التبرعات بشكل سنوي، وهو ما أدى إلى تشكيل لجنة تقصي حقائق للوصول إلى حقيقة الأمر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق