السفير سامح شكري يلتقى بوزير خارجية مالطا

في إطار حرص الدولة المصرية على تعزيز علاقاتها بالدول المجاورة لها، التقى السفير سامح شكري، وزير الخارجية المصري، بنظيره وزير خارجية مالطا على هامش فعاليات منتدى الاتحاد من أجل المتوسط.

وبحسب”إكسترا نيوز”، تحدث الطرفان على أهمية مواجهة التحديات المشتركة في منطقة المتوسط.

وعقد الوزير، سامح شكري،  اجتماعاً تنسيقياً مع وزراء الخارجية العرب المشاركين في المنتدى الإقليمي الثالث للاتحاد من أجل المتوسط، وذلك في ضوء أن مصر تُعد منسق المجموعة العربية في الاتحاد.

وصرح المستشار أحمد حافظ المتحدث باسم وزارة الخارجية، بأن الاجتماع تناول، الموضوعات والقضايا العديدة المُدرجة على جدول أعمال ذلك المنتدى الوزاري، التشاور بشأن سُبل تفعيل دور المجموعة العربية في إطار جهود وأنشطة “الاتحاد من أجل المتوسط” على كافة الأصعدة.

بالإضافة إلى العمل على الدفع قدماً بتنشيط التعاون فيما بين الدول العربية من جهة، وبين تلك المجموعة العربية ودول الاتحاد الأوروبي من جهة أخرى.

ويحتفل الاتحاد من أجل المتوسط، هذا العام، بالذكرى العاشرة لإنشائه بمبادرة مصرية فرنسية مشتركة فى يوليو 2008 كمنظمة حكومية خلفاً لعملية برشلونة التي أطلقت عام ١٩٩٥.

ويضم الاتحاد ٤٣ دولةً، من ضمنهم دول الاتحاد الأوروبي علاوةً على دول شرق وجنوب البحر المتوسط، وذلك بهدف تحقيق المصالح المتبادلة على كافة الأصعدة ومواجهة التحديات المشتركة في المنطقة الأورو – متوسطية، بالإضافة إلى  تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في دول جنوب المتوسط وتنشيط الحوار بين الدول الأعضاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق