رئيس “المركزية للعلاج الحر” عن قرار إعلان “الفيزيتا”: نستهدف ضبط الأسواق.. و”الأطباء”: لا يعود بالفائدة على المريض

علق الدكتور علي محروس، رئيس الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص الطبية، على قرار وزارة الصحة بإلزام العيادات الخاصة والمستشفيات بوضع لافتة بقيمة الكشف والخدمة الطبية داخل المنشأة، قائلًا: “نعمل بتوجيهات وزارة الصحة، ونستهدف ضبط الأسواق”.

وأوضح “محروس”، خلال حواره مع الإعلامي معتز الدمرداش، ببرنامجه “آخر النهار”، المذاع عبر فضائية “النهار وان” مساء الثلاثاء، أن الهدف الأساسي من القرار هو ترخيص العيادات والمراكز الطبية.

وأضاف أنه لا يوجد خلاف على سعر الكشف، بل الخلاف على وضع قيمة الكشف وتسليم إيصال للمريض بقيمة ما دفعه.

فيما أكد الدكتور أحمد حسين، عضو مجلس نقابة الأطباء، أن قرار وزارة الصحة بإلزام العيادات الخاصة والمستشفيات بوضع لافتة بقيمة الكشف والخدمة الطبية داخل المنشأة لا يعود بالفائدة على المريض.

وتابع “حسين”: “مش زعلانين من القرار، وحق المريض أن يحصل على إيصال، ولكنه قرار صعب تطبيقه على أرض الواقع، ولا يوجد آليات حقيقية لتنفيذه”.

وأضاف أن القرار يستهدف ضمان تسديد الضرائب، وأنه لا يوجد أي مشكلة من قبل الأطباء في سداد الضرائب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق