“غسل العار”.. مقاتل سورى يُفرغ خزينة سلاحه في جسد شقيقته (فيديو)

تداول مستخدموا مواقع التواصل الإجتماعي، فيديو لشاب في منطقة جرابلس السورية، التي يُسيطر عليها قوات الجيش السوري الحر، ويقوم الشاب في الفيديو بإفراغ خزينة بندقيته في جسد أخته ليرديها قتيلة في الحال.

ظهر في الفيديو شاب يُدعى بشار بسيس، ويحمل بيده رشاش آلي، ويصوره أحد الأشخاص، وعلى الأرض أمامهم هناك فتاة صغيرة مقيدة وملقاة على الحائط وتبدو عليها علامات الخوف والرعب، والشخص الذي يقوم بتصوير الحادثة يقول لبشار:”غسل عارك يا بشار”.

حامل السلاح لم يتردد لثانية في إمطار الفتاة المزعورة بوابل من الرصاص، ولم يكفيه الطلقات التي إخترقت جسمها في المرة الأولى، بل قال له المصور إنها لم تمت بعد، فعاد وأفرغ خزينته في جسدها النحيف.

الفتاة كانت تُدعى رشا بسيس وهي شقيقتة بشار الذي قتلها، وتباينت الآراء من داخل سوريا حول سبب القتل، فهناك رواية تقول إنها كانت على علاقة بجندي تركي ممن يتواجدون في المنطقة لدعم الجيش السوري الحر، وآخرون يؤكدون إنها تعرضت للإغتصاب من قبل بعض جنود الجيش الحر فقرر أخيها قتلها غسلًا لعاره.

يُذكر إن منطقة جرابلس هي أحد مناطق محافظة حلب، وتسيطر عليها قوات الجيش السوري الحر والتي تدعمها بشكل مباشر الإدارة السياسية التركية، وتشهد المنطقة الكثير من الإشتباكات المسلحة بين الحين والآخر خاصة بعد نجاح القوات السورية من مطاردة التنظيمات الإرهابية التي كانت تتخذ منها مركزًا لها، وبقيت المعركة بين عناصر الجيش الحر وقوات الجيش النظامي.

الوسوم
إغلاق