عبر الرئاسة ومجلس الوزراء.. نقابة الصحفيين تبحث التصعيد ضد رئيس الزمالك

كتب : تامر إبراهيم

يبحث مجلس نقابة الصحفيين في اجتماعه الطارئ يوم السبت المقبل، الخطوات التصعيدية التي ستتخذها النقابة ردًا على اعتداء أمن نادي الزمالك على الزملاء الصحفيين والتحرش بزميلة صحفية مساء الثلاثاء الماضي، برعاية رئيس النادي ومجلس إدارته ومدير النادي ومدير أمن النادي، على حد اتهام الصحفيين.

وطرح عدد من أعضاء مجلس النقابة تقديم مذكرات مشفوعة بفيديوهات بمشاهد الاعتداءات إلى كل من رئاسة الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس النواب ووزير الشباب والرياضة والنائب العام واللجنة الأوليمبية، يطالبون فيها بالتحقيق فيما جرى من اعتداءت ورفع الحماية عن رئيس نادي الزمالك الذي يتحصن بعضويته في مجلس النواب ويتخيل أنه فوق القانون وفوق المحاسبة القضائية.

واتفق أعضاء المجلس على تقسيم أنفسهم إلى مجموعات، على أن تتوجه كل مجموعة إلى جهة من الجهات السالفة لشرح الموقف، وقررات منع الصحفيين من دخول ناديهم والتي اتخذها رئيس النادي بشكل متكرر على مدار السنوات الثلاث الماضية بالمخالفة للقانون، فضلًا عن عرض ما جرى مع عدد من الصحفيين من إهانة طالت كل أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، خاصة أن رئيس النادي أبلغ النقيب قبل الإعتداء بـ 15 دقيقة أنه ألغى قرار منع دخول الصحفيين وهو ما جعلهم يتوجهون إلى النادي لممارسة حقهم القانوني في الدخول حتى فوجئ الجميع بالاعتداء الهمجي على الزملاء. 


ودعى المجلس أعضاء الجمعية العمومية المعتدى عليهم للحضور إلى مقر النقابة للاستماع إلى شهادتهم قبل بداية الاجتماع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق