الأمن التونسى يمنع دخول الصحفيين المصريين لملعب رادس

منعت قوات الأمن التونسية جماهير الأهلي والصحفيين المصريين والأعلاميين والمصورين والبعثة المصرية المكلفين بتغطية مباراة الفريق الأحمر من الدخول إلى مدرجات الملعب الأولميبي برادس.

وفرضت قوات الأمن سياجا أمنيا حول الجماهير والصحفيين ومنعتهم من الدخول للمدرجات، بسبب عدم وجود التصاريح الخاصة بالمباراة، وتم السماح فقط للمصورين بعد حصولهم على تصريح الدخول.

وصلت بعثة النادي الأهلي إلى ملعب رادس بالكامل، بعد مغادرة فندق الإقامة وسط إجراءات أمنية مشددة.

وفر الاتحاد التونسي لكرة القدم حافلات لنقل الوفد الإعلامي وجماهير الفريق للتحرك خلف حافلة الفريق الأحمر في طريقها إلى ملعب رادس لتأمينها بسهولة وسرعة وصولها إلى الملعب.

بالرغم من ذلك، أصيب هشام محمد، لاعب النادى الأهلى، أثر تعرضه لإلقاء الحجارة والطوب من قبل جماهير نادى الترجى التونسى.

يواجه الأهلي الترجي التونسي فى التاسعة مساء اليوم في “إياب” نهائى دورى أبطال أفريقيا على ملعب رادس، بعدما انتهت مباراة الذهاب فى برج العرب بفوز الأحمر بثلاثية مقابل هدف وحيد لبطل تونس.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق