• بحث عن
  • الإفراط في تناول المضادات الحيوية يسبب الإصابة بسرطان القولون

    مؤشر فيروس كورونا في مصر

    المصابون
    1173
    المتعافون
    247
    الوفيات
    78

    مؤشر فيروس كورونا عالميا

    المصابون
    1282365
    المتعافون
    269484
    الوفيات
    70182

    أثبت العديد من الدراسات العلمية، أن هناك بعض المضادات الحيوية التي إذا حاول المريض الإفراط في تناولها، تساعد على إصابته بسرطان القولون، ويرجع ذلك في أنها تعمل على تقليل دور البكتيريا النافعة بالأمعاء.

    قام الباحثون بإجراء العديد من التجارب والأبحاث والدراسات على الأكثر من 22 ألف مريض بسرطان القولون والمستقيم في المملكة المتحدة، ومتابعة حالتهم الصحية، ومعرفة أنواع العقاقير والأدوية التي يستخدمونها لما يقرب ست سنوات.

    وتمت مقارنة كمية من المضادات الحيوية التي أخذت من قبل المرضى في الستة أشهر على الأقل قبل اكتشاف إصابتهم بالسرطان، بكمية أخرى من المضادات التي أخذها حوالي 86 ألف شخص من الأصحاء.

    بعد تحديد أهم العوامل التي تسبب الإصابة بسرطان القولون مثل “السمنة، ومرض السكري، والتدخين وتناول المشروبات الكحولية” أظهرت النتائج أن الاشخاص الذين يتناولون المضادات الحيوية مثل “البنسلين، الكينولون وميترونيدازول”، أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون عن غيرهم.

    عندما أجريت الدراسة أثبتت أن هناك ما يقرب من 8 إلى 11% مصابين بسرطان القولون بسبب تناول هذه النوعية من المضادات الحيوية، وأشارت النتائج إلى أن تناول البنسلين يرتبط مع زيادة طفيفة في خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، ربما من خلال آثار المخدرات على بكتيريا القولون.

    هناك العديد من ملايين من أنواع البكتيريا المختلفة التي تعيش في الأمعاء، والتي تعرف باسم “microbiome”، وهذه البكتيريا هي هامة للعمل بشكل طبيعي في الأمعاء.

     

    الوسوم

    CIB
    CIB
    إغلاق