• بحث عن
  • الصحة توافق على طرح فياجرا نسائية.. والبرلمان يقترح توزيع حبوب منع الحمل مجانًا

    أعلنت وزارة الصحة والسكان في وقتٍ سابقٍ، موافقتها على طرح إحدى شركات الأدوية لعقار “الفياجرا النسائية”، بالأسواق المحلية المصرية، ليكون متاحًا لدى الجمهور في الصيدليات.

    واليوم عقدت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، اجتماعا  بحثت فيه تطورات الأزمة السكانية في مصر بحضور ممثلي المجلس القومي للسكان، لمتابعة جهودهم في مواجهة المشكلة السكانية.

    المسؤولون عن طرح “الفياجرا النسائية” أو كما يطلقون عنها “الحبة الروز”، بينوا أن لها أهمية بالغة من ناحية استمرار الحياة الأسرية، خاصة بعد انتشار عدد كبير من الدراسات التي أثبتت فيها أن البرود الجنسي وسوء العلاقة الحميمة بين الزوجين، يسبب ارتفاع معدلات الطلاق في المجتمع المصري.

    وعلى صعيد آخر، قال اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، إن توصيات اجتماع اللجنة اليوم، تتضمن أهمية تقديم وسائل منع الحمل دون مقابل مادي في الوحدات الصحية والمستشفيات، مع إجراءات السيطرة لمنع تسرب هذه المواد واستخدامها في أغراض أخرى، ودراسة توجيه خطاب إعلامي يخاطب جميع العقول والمستويات يتضمن التوعية بخطورة المشكلة السكانية وتأثيرها على التنمية.

    وأضاف أن اللجنة أكدت أهمية أن تتولى الوزارات المختلفة بالحكومة كل فيما يخصه في مجال تنظيم الأسرة، وذلك من خلال قيام وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي بدمج المواد التعليمية الخاصة بالسكان والرعاية الصحية للأم والطفل بشكل فعال في المناهج الدراسية والجامعات، وإعطاء العناية بتثقيف المرأة وعملها مع تطوير الضمان الاجتماعي لها.

    في الوقت الذي سمحت فيها وزارة الصحة والسكان بتداول منشط جنسي نسائي بجوار نظيره الذكري، لتنشيط الاثارة الجنسية بين الطرفين وعلاج البرود الجنسي وضمان استمرار العلاقات الحميمية بشكل دوري ومنتظم وفعال، هُناك أجهزة أخرى في الدولة كلجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، تطالب بتوزيع وسائل منع الحمل على النساء مجانًا، لتنظيم الأسرة وخفض معدلات المواليد.

    الفياجرا النسائية لا تستهدف الأعضاء التناسلية مثلما تفعل “فياجرا الرجال” لكنها تعمل على تحفيز وتنشيط هرمونات الجسم التي تساعد على تحسين المزاج وتسبب السعادة، وعلاج الاضطرابات التي تسبب البرود الجنسي وتقليل الرغبة لدى النساء، وتعمل على رفع نسبة إنتاج السوائل الحميمة لدى المرأة، والحد والتقليل من أحساس الألم أثناء فترة الجماع، وتساعد على الوصول لحالة النشوة الجنسية خلال فترة الجماع.

    تلك الفوائد تُذكر في الوقت الذي وافقت فيه لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، على قرار رئيس الجمهورية رقم 500 لسنة 2018، بالموافقة على التعديل الأول لاتفاقيه منحة المساعدة بين مصر والإمارات والولايات المتحدة الأمريكية بشأن تحسين النتائج الصحية للمجموعات المستهدفة والموقع فى القاهرة بتاريخ 24/7/2017.

    ووفقا للتعديل الأول للاتفاقية، تعدل المادة 3 بند 1-3 أ، بحذف عبارة 6 مليون دولار أمريكى ويحل محلها عبارة 11 مليون و36 ألف دولار أمريكي، مخصصين لدعم برنامج مصر لتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية لجعله أكثر كفاءة واستدامة، ويتكون مشروع تحسين النتائج الصحية للمجموعات المستهدفة من نشاطين، الأول نشاط دعم برنامج تنظيم الأسرة فى مصر، والذى يضم ثلاثة مكونات تتمثل فى وسائل تغيير سلوكيات التواصل بتنظيم الأسرة والصحة الإنجابية، والتدريب لتحسين مستوى تقديم الخدمات، والتخطيط القائم على الأدلة واتخاذ القرار، ووضع السياسات، والثانى هو نشاط المسح الديموغرافى والصحى فى مصر 2018، من خلال جمع وتحليل ونشر بيانات عالية الجودة عن الصحة والسكان.

    الوسوم
    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق