محافظ دمياط تُهدي باقة ورد للطفلة بسملة ضحية التنمر

قدمت محافظ دمياط الدكتورة منال عوض، باقة ورد للطالبة بسملة علي عبد الحميد عبد الله، اعتذارا عما قام به أحد المدرسين بالمدرسة بتوجيه إساءة للطالبة بأنها طفلة سمراء، خلال زيارة أجرتها لمدرسة الشهيد محمد جمال صابر الإعدادية المشتركة بالسنانية بإدارة دمياط التعليمية.

واعتذرت محافظ دمياط للطالبة خلال الطابور الصباحي أمام جميع زملاءها والعاملين والمدرسين بالمدرسة، مشددة على ضرورة التمسك بالقيم والمباديء والصفات الحميدة، والثوابت الدينية التي نص عليها المجتمع المصري في احترام الآخر.

كما وجهت المعلمين بالعمل على إرساء هذه القيم في نفوس الطلاب باعتبارها سمة المجتمعات الراقية المتحضرة.

وكان وزير التربية والتعلي الدكتور طارق شوقي، قد دعا بسملة، لزيارته في مكتبه بالقاهرة، في الوقت الذي تم فيه اسبتعاد المدرس صاحب واقعة التنمر على الطفلة بشكل تام من المدرسة، وتحويل الواقعة لمحمد أبو النجا مدير عام الشئون القانونية بمديرية التربية والتعليم للتحقيق فى الواقعة، بينما كان سويلم قد وجه رسالة للمدرسين لحثهم على تربية الطلاب على الفضيلة وحسن الأخلاق وعدم التميز، مؤكدا الى اتجاه الدولة الى تعليم القيم والأخلاق ودور المدرسة والمنزل لغرس المبادئ والأخلاق لدى الطلاب.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق