• بحث عن
  • إجراء عاجل من جهة تونسية بسبب المكالمة الساخرة من رئيس نادي الزمالك

    كتب محمد المحلاوى

    وجّهت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، اليوم الاثنين، لفت نظر إلى «أسماء بن جميع الفهري » بصفتها الممثلة القانونية لقناة «الحوار التونسي»، لما تضمنته حلقة برنامج «أمور جديّة» التي تم بثها بتاريخ 06 نوفمبر 2018 من تهكّم وسخرية بما يمسّ من الأخلاقيات المهنية وواجب احترام الضيوف، داعية إلى تجنب ما ذكر التزاما بمقتضيات المرسوم عدد 116 لسنة 2011 وبأخلاقيات المهنة الصحفيّة.

    وتبيّن من خلال تقرير وحدة الرصد بالهيئة المؤرخ في 08 نوفمبر2018، أنه في إطار حلقة البرنامج، تم الاتصال هاتفيا برئيس نادى الزمالك المصري، من قبل المعلّق «وسيم الحريصي» ببرنامج «ميڤالو» وسؤاله عن رأيه بخصوص ما اعتبره فريق البرنامج «مظلمة تحكيمية» تعرض لها فريق الترجي الرياضي التونسي في المباراة التي جمعته بفريق الأهلي المصري بتاريخ 02 نوفمبر 2018.

    وتولى «ميقالو» أثناء الاتصال الهاتفي الحديث عن مواضيع لا علاقة لها بموضوع المكالمة مستغلا عدم فهم مخاطبه اللهجة التونسية للإمعان في التهكّم والسخرية منه، وهو ما يشكل خرقا لواجب احترام الآخرين المحمول على المنشأة الإعلامية، خاصة، وأنه لم يتم الاستدراك واعلام الضيف بالطابع الهزلي للفقرة من قبل مقدّم البرنامج.

    الوسوم
    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق