جامعة الأزهر تقرر منع أعضاء هيئة التدريس من الظهور الإعلامي

أصدرت جامعة الأزهر الشريف، قرارا جديدا بشأن الظهور الإعلامي لأعضاء هيئة التدريس، حيث قررت  ضرورة حصول الأعضاء ومعاونيهم على إذن مسبق للظهور بوسائل الإعلام،  مؤكدة أنها لا تمنع أحدًا من علماء الأزهر وأساتذته من الظهور الإعلامى اللائق بالمؤسسة العريقة، فهذا دور علماء الأزهر فى بيان الدين والأحكام الشرعية للناس، ولكن من حق الجامعة مثلها مثل كل مؤسسات الدولة أن تنظم شئونها وشئون أعضائها بما يحافظ على كرامتها ومسئوليتها تجاه أمانة تبليغ الدين.

وعليه  كل من يرغب من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم في الظهور الإعلامى أو العمل فى مجال الإعلام أو التصدى للفتوى بوسائل الإعلام تقديم الطلبات إلى إدارة الجامعة، للحصول على موافقة السلطة المختصة،  إنفاذًا لصحيح القانون.

 

 

وأكدت إدارة الجامعة  التزامها بما أعلنه الأزهر بأنه لا حجر على فكرٍ، ولا إقصاء لعالم إذا أخطأ، وفى هذا الإطار أكدت أيضًا، أن اللجان العلمية المتخصصة فى حالة انعقاد دائم، وتتولى النقاش العلمى الحر حول أى مستجدات أو نوازل وغيرها مما يُثار من قضايا معاصرة، وأن رئيس الجامعة قد وجَّه بتلقى أى أبحاث علمية من داخل الجامعة أو خارجها، ومدارستها داخل قاعات العلم بأسلوب يحتكم للمنهج العلمى وقواعده الرصينة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق