الوفاء في صورة.. كلب “بوش الأب” لا يتخلى عنه بعد موته

أسماء زيدان

إذا أردت من يحيطك بدون مقابل، ويهتم بك ويرعاك ولا يخونك، ويغمرك بحنانه لتكن له الحياة وما فيها، عليك بشراء كلب، انتشرت تلك الكلمات الفترة الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعى فى الفترة الأخيرة، إلا أن البعض اعتقدها مبالغة كبيرة من عشاق رموز الوفاء، إلى أن أثبت “سولى” كلب الرئيس الأمريكى الراحل صدق كلامهم بحسب ما نشر موقع “سكاى نيوز عربية”.

كلب بوش

بدأت القصة بصورة هزت مواقع التواصل الاجتماعى العالمية ظهر فيها “سولى” كلب الرئيس الرئيس الأمريكى الحادى والأربعين، وهو بجوار تابوت سيده المتوفي بمنزله بهيوستن وظهرت عليه ملامح الحزن والأسى لوفاته.

ومن يرى تلك الصورة سيعتقد أن “سولى” و”بوش” عشرة عمر وسنوات طويلة ويظهر أثر الفراق على ملامح الكلب الوفى، إلا أن الحب والوفاء لديه لا يحتاج لكل تلك الفترة بحسب تقديرات البشر، حيث إن “سولى” الكلب الـ”لابرادور”يجالس “بوش”، عقب وفاة زوجته باربرا للعناية به.

وتقديرا لدور” سولى”، فى مجالسة الرئيس الأمريكى الأسبق صاحب الـ94 عامًا نشرت الصفحة الرسمية على انستجرام التابعة للراحل صورة سولى مع التابوت معلقة عليها :” المهمة اكتملت”، حيث ينتظر الكلب الآن العودة إلى مؤسسة

“فيت دوغز” لتواصل تدريبه على مساعدة المتقاعدين من كبار السن والعجز، استعدادًا للانتقال لخدمة متقاعدين آخرين.

يذكر أن “لابرادور” من فصيلة الكلاب التي تستخدم لمساعدة المسنين وذوى الاحتياجات الخاصة، ويتمتع بشعبية كبيرة في كندا وبريطانيا والولايات المتحدة.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق