البابا يوفد الأنبا رافائيل إلى إستراليا لمتابعة أزمة استقالة أسقف ملبورن

كتب : تامر إبراهيم

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، صباح اليوم، نيافة الأنبا رافائيل، الأسقف العام وكلفة بالسفر إلى “ملبورن” بإستراليا.

وكلف البابا، الأسقف العام بمتابعة إيبارشية “ملبورن” وقطاعات الخدمة وبحث الأوضاع الموجودة فيها، بعد استقالة أسقفها الأنبا سوريال، ومن المنتظر أن يقضي الأنبا رافائيل فترة محدودة هناك يقدم بعدها تقريرًا شاملًا للبابا.

يُذكر أن الأنبا سوريال، أسقف “ملبورن” بإستراليا، قد قدم استقالته من الخدمة في الإيبارشية، في مطلع الشهر الماضي، مؤكدًا أنه عانى كثيرًا من الإهانات والتهديدات، والطعن من آخرين، والثرثرة أيضًا، وقال إنه لم يزعج الآخرين باستخدام القسوة، وتمنى أن لا يكون البعض متغطرسين بسبب خضوعه.

وشدد على أنه لم يكن يسعى وراء مكاتب أو ألقاب أو عروش، وهو يطلب أن يعيش الحياة الرهبانية، التي أساسها العزلة في الصحراء، وأكد أن قرار الاستقالة نهائي، وكان يدرسه منذ فترة طويلة، وكتب الاستقالة بحرية تامة لا رجعة فيها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق