الرقابة الإدارية تكشف عن شبكة دولية للإتجار بالبشر بينهم مطربة

تمكنت هيئة الرقابة الإدارية من الكشف عن شبكة دولية للإتجار بالبشر ضمت 20 متهم من المصريين والأجانب من جنسيات عربية وأوروبية، لتورطهم فى جرائم استغلال حاجة بعض السيدات وممارسة الضغوط عليهم للاشتراك فى أعمال منافية للآداب وجلب مخدر الهروين والأيس والكرستال والترامادول من تركيا والهند عبر المنافذ الجوية والبرية وترويجها على عملائهم من الشباب.

وبالعرض على المستشار النائب العام، أصدر قرار بندب نيابة الأموال العامة للتحقيق فى القضية حيث أسفرت أعمال المراقبات السرية نفاذًا لإذن النيابة العامة عن تأكيد الوقائع وتوثيقها، وقد صدر قرار بضبط كافة المتهمين وتفتيش مقار سكنهم وعملهم وأحد الكافتيريات المشبوهة بمنطقة المهندسين، حيث تمكنت فجر اليوم عناصر هيئة الرقابة الإدارية مدعومة بمجموعات من القوات الخاصة بوزارة الداخلية من ضبط المتهمين وكميات من المخدرات.

وجاري عرض المتهمين على نيابة الأموال العامة، ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات عن تورط عدد كبير من الشخصيات وإحدى المطربات المغمورة التى أثير عنها جدل فى الفترة الأخيره.

يأتي ذلك في إطار اضطلاع هيئة الرقابة الإدارية بدورها فى حماية المجتمع من كافة صور الفساد ، وطبقا لقرار رئيس الجمهورية فى أكتوبر 2017 بتعديل قانون الهيئة وموافقة مجلس النواب.

الوسوم
إغلاق