أول تعليق من وزارة الهجرة على اختفاء شاب مصري بالسعودية

علقت مها سالم، المتحدث الإعلامي باسم وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، على واقعة اختفاء الشاب المصري محمود محمد عبدالحميد عبدالواحد، صاحب الـ26 عامًا، بالسعودية وسط ظروف غامضة، بقولها: “جاري المتابعة لتحديد موقع الشاب”.

 

وأضافت “مها” في تصرحات خاصة لـ”القاهرة 24″، أن الوزارة ستتواصل مع مسئولى السفارة المصرية فى المملكة، وعلى رأسهم سفير مصر بالسعودية ناصر حمدى، لمعرفة آخر الإجراءات والوقوف على ما توصلوا إليه من نتائج في تلك الواقعة.

 

واستنكرت المتحدث باسم وزارة الهجرة، التصريحات التي تفيد بعدم استجابة المسئولين المصريين في السعودية في التعامل مع الأزمة، مشيرًة إلى أنه ليست المرة الأولى التي يتعرض بها أبناء الجلية المصرية لوقائع من هذا القبيل والسفارة تقوم بمسئوليتها وواجبها على أكمل وجه.

 

وكان الحاج محمد عبد الحميد، صرح أن ابنه محمود، من قرية ترسا بمركز سنورس بمحافظة الفيوم، وأحد أبناء الجالية المصرية بالسعودية، اختفى داخل المملكة العربية السعودية منذ 28 يومًا فى ظروف غامضة، ولا أحد يعرف عنه شيئًا كما رد عليهم السئولين المصريين بالمملكة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق