بعيدًا عن «أفكار» طارق شوقي.. مُحافظ يحل مشكلة التّسرب من التعليم بـ«وجبة غذائية ساخنة»

عرفة محمد أحمد

كشف الكاتب الصحفى محمد أمين فى مقاله المنشور بـ«المصري اليوم» تحت عنوان: «حتى سائق الوزيرة» عن خطة سهلة اتبعها اللواء أحمد عبد الله، محافظ البحر الأحمر، لمواجهة مشكلة التسرب من التعليم وغياب التلاميذ من المدارس.

 

وأكد «أمين» أن محافظ البحر الأحمر حكى فى مؤتمر «مصر تستطيع بالتعليم» المنعقد فى المحافظة، عن تجربته الشخصية فى مواجهة «التسرب من التعليم»، وقال إنه فوجئ بأن التلاميذ لا يذهبون إلى المدارس، وأن نسبة الغياب عالية جدًا، وأن نسبة النجاح منخفضة جدًا، وأنه اكتشف أن المسألة لا تتعلق بالمناهج ولا المدرسة، وأن المشكلة كانت اقتصادية تتعلق بالوجبة المدرسية!.

 

وأضاف أن محافظ البحر الأحمر قال إنه واجه هذا الأمر من خلال تقديم وجبة غذائية ساخنة فى المدرسة، بالتنسيق مع المستثمرين وبنك الطعام، وتشغيل المرأة المعيلة الماهرة لإعداد الوجبات يوماً بيوم، وتم إنجاز الفكرة، وهنا وصلت نسبة الحضور إلى 99%، وبالتالى ارتفعت نسب النجاح أيضًا، هذا هو بالضبط مشروع التعليم.. وهذا هو بالضبط تطبيق عملى لمقولة «العقل السليم فى الجسم السليم»!.

 

وأشاد «أمين» باللواء أحمد عبد الله قائلًا: «إنه يعى تمامًا استراتيجية التعليم، ويعرف كيف ينفذها قبل أن تكون هناك استراتيجية للتعليم».

 

يُذكر أن أحمد عبد الله ولد عام من مواليد 1954، حصل على بكالوريوس علوم عسكرية من الكلية الحربية عام 1973 وماجستير علوم عسكرية من كلية القادة والأركان عام 1989 وليسانس حقوق من كلية الحقوق جامعة الزقازيق عام 1998 وزمالة كلية الحرب العليا من أكاديمية ناصر العسكرية العليا عام 2001.

 

وتولى مناصب سابقة تمثلت فى مساعد الملحق الحربى فى كينشاسا (الكونغو) فى الفترة من 1982 حتى 1984 وقائد لواء مدفعية فى الإسماعيلية، ثم مدفعية فرقة ثم رئيس أركان مدفعية الجيش الثالث وقائد مدفعية الجيش الثالث فى السويس فى الفترة من 2001 حتى عام 2006 ثم مساعد مدير المدفعية ورئيس أركان سلاح المدفعية ومدير جمعية المحاربين القدماء ومدير كلية القادة والأركان فى القوات المسلحة فى الفترة من 2006 حتى 2011.

 

ويواجه وزير التعليم الحالى الدكتور طارق شوقى، هجومًا حادًا؛ بسبب النظام التعليمي الجديد.

 

ورد «شوقى» على هذا الهجوم قائلًا: «إن الوزارة صنعت معجزة بكل المقاييس وأقول لكل من لم يثق فى الوزارة.. الوزارة محترمة جدا بدليل الإنتاج، والمعلمين هم من يضعون الأسئلة فى بنك الأسئلة الجديد فى النظام الجديد للتعليم».

 

وأضاف أنه لا بد للجميع أن يشارك فى دعم المشروع الكبير، والحلم الذى حلمت به الوزارة ونفذته.

الوسوم

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق