وزيرة التضامن: لا يمكن تغيير مسمى ذوى الإعاقة.. تعرف على السبب

كتبت منى أحمد

فى الوقت الذى أجرت دولة الإمارات العربية المتحدة تغيراً لمسمى ذوى الاحتياجات الخاصة إلى أصحاب الهمم، قالت الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي، إنه لأول مرة كدولة نقوم بكتابة التاريخ يتم مواجهة فيه التاريخ ونواجه فيه المشاكل الحقيقية التى تمس مستقبل كل مصري.

وأضافت وزيرة التضامن خلال مداخلة ببرنامج ٩٠ دقيقة على قناة المحور تقديم الدكتور محمد أنها لمست خلال الاحتفال باليوم العالمى لذوى الإعاقة، «قادرون باختلاف» بمركز المنارة الدولى للمؤتمرات بالتجمع الخامس أن الاحتفالية تعد  مصدر اعتزاز وفخر وأمل لكل المصريين والوزارة قامت بجهد كبير فيه.

واوضحت والى أن حجم الطاقة الإيجابية كان كبيرا لدى متحدى الاعاقة وذويهم وأهاليهم، لافتة إلى أن الأهالى كانوا فخورين بأداء أبنائهم.

السيسى يطالب الحكومة بدراسة خصم جزء من مرتب الموظفين لصندوق ذوى الاحتياجات (فيديو)

وشددت على أن مؤتمر اليوم حمل رسالة واضحة من الرئيس عبد الفتاح السيسي تهدف إلى أن الدولة  تسعى للتمكين والدمج مع المجتمع وتغيير منظومة التعامل مع متحدى الاعاقة، وتوفير فرصة التعيلم حقيقية والعمل بجانب رفع الوعي لدى المجتمع من أجل تقبل صعود متحدى الاعاقة على المسرح وفي الأماكن المختلفة والتعامل معهم بشكل طبيعى.

وتابعت أن  معرض متحدى الاعاقة احتوى منتجات ليست للبيع ولكن لإخراج الطاقة الكامنة داخل متحدى الاعاقة والتقى الرئيس خلال تفقده المعرض بالطفلة فاطمة التى تعمل من المنزل وتروج لمنتجاتها، مشددة على ضرورة توفير سبل عيش كريمة وسكن لائق لهم بجانب توفير فرص عمل حقيقة.

وحول تغيير  مسمى ذوى الاعاقة الى اصحاب الاحتياجات الخاصة الى متحدى الاعاقة أو أصحاب الهمم أوضحت أن ذوى الاحتياجات خاصة تعني مرحلة مؤقتة من الدعم المقدم للدولة ولكن ذوي الاعاقة يوجد حقوق دولية لهم واتفاقيات دولية مبرمة لدعم ذوى الاحتياجات الخاصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق