بسبب حادث المريوطية.. شرطة السياحة تقصر الإخطار على الشركات دون المرشدين (خاص)

كشف حسن النحلة نقيب المرشدين السياحيين، عن قرار شرطة السياحة وقف منح الإخطارات للمرشدين السياحيين منفردين خلال الفترة المقبلة، وقصر منحها فقط لشركات السياحة، الأمر الذي يقضي على إمكانية خروج السياح المنفردين بمرشد سياحي حر لا يعمل لشركة سياحية.

وأضاف النحلة في تصريح لـ”القاهرة 24″ أن القرار يأتي بشكل واضح من شركة السياحة والوزارة، بسبب حادثة أتوبيس المريوطية، والتي أشيع خلالها تحرك المرشد السياحي وتغيير مساره بسبب حصوله على إخطار فردي بعيدا عن الشركة الخاصة به، ما جعل الشركة تسوق لهذا الأمر لحماية نفسها من العقاب القانوني مستغلة وفاة المرشد السياحي.

وأكد “النحلة”، أن النقابة العامة للمرشدين السياحيين، قررت الاجتماع مع اللجان الفرعية في المحافظات المختلفة غدا الاثنين، لاتخاذ موقف اعتراضي من ضمنه التوقف عن ممارسة المهنة بشكل تام، بسبب تعنت الجهات المختلفة التي تمت مخاطبتها سواء وزارة السياحة أو شرطة السياحة مع المرشدين السياحيين.

وحسب مرشدين سياحيين، فإن الإخطار عبارة عن إجراء ورقي روتيني ليس له أي قيمة، ويجب إيقافه فورا والعمل على آلية أكثر عمليه ومنطقيه للحفاظ على أمن السائح وتأمين المناطق التي يزورها أو قد يزورها أو قد يمر بها أو يقف بها.

وأن الغرض من وراء ما يتم الآن من تضييق كبير على المرشدين السياحيين، إفادة الشركات السياحية بالعمل الإلكتروني للمرشدين السياحيين والذين ينشطون فيه بشكل كبير، ويسهل لهم الحصول على السائح بشكل أسرع بداية من رحلته في المطار حتى عودته مرة آخرى إلى بلاده.

وكان في نهاية شهر ديسمبر الماضي، قد انفجر أتوبيس يقل سياح فيتناميين، في منطقة المريوطية بالقرب من أهرامات الجيزة، في الوقت الذي أسفر الإنفجار عن مقتل 4 بينهما المرشد السياحي الذي اتهمه صاحب الشركة بتغيير المسار مستغلا الإخطار، وهو ما ثبت عدم صحته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق