وفاة طبيبة في شهر العسل بسبب غياب دكتور بشرم الشيخ

كتب عبد الله أبو ضيف

في حادثة مؤسفة، لقت الطبيبة “داليا” بنت محافظة بورسعيد، حدفها خلال عودتها من شهر العسل في مدينة شرم الشيخ، بعد تعرضها لحادث صعب، أدى إلى تهشم العظام، وعلى الفور تم نقلها إلى مستشفى “أبو رديس” والتي تعاني من نقص شديد في الأطباء وأخصائي العظام.

حاول الاخصائيون داخل المستشفى اللحاق بها واستعجال سيارات الإسعاف من أقرب مستشفى، إلا أن أقرب مستشفى لأبورديس كانت على بعد 200 كيلو، الأمر الذي أدى إلى مواصلة النزيف لمدة ساعات حتى ماتت.

أقام أصدقاء الطبيبة عزاء خاص لها، وانتشرت صورها على المجموعات الخاصة بهم على مواقع التواصل الاجتماعي في ظل تأكيدات على استمرار تدني الخدمة بالشكل الذي أدى إلى عدم القدرة على إسعاف طبيبة.

أحمد عباس، أحد الأطباء أصدقاء الدكتورة داليا، أكد أن الأمر كان يتكلف إسعاف طائر بأقصى سرعة، خاصة وأنه في النهاية ليس للطواريء أن يكون فيها دكتور عظام من الأساس، ومن المعروف سواء المستوى الطبي والعلاجي في المستشفيات النائية وعلى الأماكن الجانبية من البلدان، وهو ما تصادف مع حالة الطبيبة داليا.

فيما قال الدكتور شريف عمرو، إننا في حاجة ماسة لزيادة عدد المستشفيات وتدعيمها بالأجهزة الطبية الهامة وليس مجرد بناءها، بالإضافة إلى برامج تدريب وتعليم مستمر لتخريج كفاءات طبيه أصحاب قدرات للتعامل مع الحالات الخطيره وتدريب لضمان تجديد رخصه مزاوله المهنه، وهي أمور يؤدي عدم تواجدها لزيادة حالات دكتورة داليا، ولن يتوقف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق