وزير قطاع الأعمال: 200 مليون يورو تكلفة عقد شراكة مع مستثمر لمصنع الحديد والصلب (فيديو)

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، إن تكاليف تطوير مصنع الحديد والصلب بحلوان تتراوح ما بين 200 مليون يورو إلى 500 مليون يورو.

وأضاف توفيق، خلال حواره مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أنه ما زالت هناك دراسة بشأن إسناد مصنع الحديد والصب بحلون إلى مطور ويقوم بتوقيع عقد شراكة مع الوزارة مقابل 200 مليون يورو.

وأكد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، أن إنتاج مصنع الحديد والصلب في حلوان خلال العام الماضي بلغ 170 ألف طن، وهو الوحيد الذي ينتج من الخام الخاص بالإنتاج المحلي، وبالتالي فالقيمة المضافة المحلي أعلى من المصانع الأخرى العاملة في السوق.

وأشار وزير قطاع الأعمال العام، إلى أن خسائر المصنع بلغت 900 مليون جنيه خلال العام 2018 ، والمصنع يضم 8 آلاف عامل، ويقام على 1400 فدان، والدراسة الحديثة لتطوير المصنع لن يتم الحاجة إلى تلك المساحة وسيتم توفير جزء من أرض المصنع لاستخدامات أخرى في مجال الصناعة وليس في مجال العقارات.

وكشف هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، أن مصنع الدلتا للصلب يعمل بتكنولوجيا قديمة للغاية ويجب التدخل الفوري من أجل إنقاذه وينقسم إلى حديد تسليح ومسبك للمشغولات المعدنية وتم تنفيذهم في عام 1942.

وأوضح هشام توفيق أن الإنتاج من مصنع الدلتا للصلب في ظل هذه التكنولوجيا القديمة معجزة وسيتم تطوير وتحديث الماكينات الموجودة في المصنع، وسيتم إنشاء المصنع على 50 فدان وسيتم استغلال 30 فدان من مساحة المصنع في التطوير العقاري، وسيتم تنفيذ ذلك المخطط خلال 22 شهر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق