ماتت مرتين في يوم واحد.. سيدة روسية تعود للحياة تعرف على القصة كاملة

بسنت محمد

نشرت صحيفة “ميرور” البريطانية تقرير يدعو للاستغراب، حيث يفيد يكشف التقرير وفاة امرأة روسية ثم عودتها إلى الحياة مرة أخرى، وذلك بعد أن تم وضعها في ثلاجة الموتى عدة ساعات، لتبث فيها الروح وتعود إلى عالمنا من جديد.

بدأت حكاية تلك السيدة البالغة من العمر 62 عاما، عندما كانت تشارك في حفلة مع أقاربها في بلدة فاسيليفكا في روسيا، وأثناء تواجدها معهم لاحظ الجميع عليها علامات الإعياء ثم فارقت الحياة.

وعلى الفور اتصلت العائلة بالشرطة التي حضرت إلى المنزل لتأكيد خبر وفاة الجدة وتم تسجيلها ونقلت إلى المستشفي ودخلت قسم المشرحة بثلاجة الموتى تمهيداً لتحضير مراسم دفنها.

ولكن جاءت المفاجأة عندما دخل عن طريق الصدفة أحد العاملين بالمستشفى المشرحة وبينما كان يتفحص ورقة تتضمن معلومات عنها، وجدها تتحرك في الثلاجة، ولاحظ أنها مازالت على قيد الحياة.

وعلى الفور حاول فريق الإسعاف إنعاشها بينما استمرت العملية حوالي 40 دقيقة، وأكد الطبيب في المشرحة أن السيدة تعاني من برد شديد نتيجة وجودها في ثلاجة الموتى، وبالتالي تم نقلها إلى مستشفى أخرى ووضعت في قسم العناية المركزة، ولكن تلك المرة لم يتمكن الأطباء من إنقاذها وتم إعلان وفاتها للمرة الثانية والأخيرة.

واتهمت الشرطة المحلية المحققة في الحادثة، الشرطي الذي وثق وفاتها أول مرة بأنه انتهك البروتوكول وخرق القواعد المعمول بها لعدم اتصاله بقسم الإسعاف فور وفاتها أول مرة، واكتفى فقط بتوثيق وفاتها بنفسه.

الوسوم
إغلاق