التفاصيل الكاملة لاتهام فرنسا قناة «الجزيرة» بإضرار أمنها وإثارة الفتنة

محمد المحلاوي

قال الإعلامي أحمد موسى، إن فرنسا اتخذت إجراءات ضد قناة الجزيرة القطرية، بعد رصد تقارير أذاعتها القناة في ديسمبر وأثبتت تورطها في العمل ضد الأمن القومي الفرنسي.

وتابع موسى خلال برنامج «على مسؤوليتي» على قناة صدى البلد « النيابة العامة الفرنسية حركت دعوة قضائية لإغلاق مكتب قناة الجزيرة في باريس، لفبركة تقارير بهدف الإضرار بالأمن القومي الفرنسي، فضلا عن تحريف تصريحات بعض الضيوف»، مشيرا إلى أن هناك مجلس لمراقبة محتوى وسائل الإعلام في فرنسا، معلقاً «هناك مراقبة لوسائل الإعلام في فرنسا بلاد الحرية، شئ طبيعي، مفيش حاجة اسمها سداح مداح».

وأضاف موسى «المجلس السمعي البصري المعني بمراقبة وسائل الإعلام في فرنسا، تقدم بتقرير إلى النيابة العام بشأن اتهام الجزيرة بإضرار الأمن القومي وإثارة الفزع بين المواطنين عن عمد، كما طالب بسحب ترخيص مزاولة المهنة من مكتب الجزيرة بباريس».

وأردف موسى «تقرير المجلس السمعي البصري، أشار إلى أن قناة الجزيرة أذاعت فيلما وثائقياً تضمن تهديدات فاشية ضد مسلمي فرنسا من جانب جماعة يمينية متطرفة، فضلا عن اختلاقها فعاليات غبر حقيقية»، مشيرا إلى أن أعضاء المنطمة اليمينية المتطرفة اعترفت أمام النيابة بتحريف قناة الجزيرة تصريحاتهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق