• بحث عن
  • التعاقد مع شركة فرنسية متخصصة في إدارة أسواق الجملة بهدف خفض الأسعار

    أكد الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، إن الوزارة تبذل جهودًا كبيرة لتطوير البنية التحتية الخاصة بالتجارة الداخلية ولا سيما أسواق الجملة والمناطق اللوجستية التي سيساهم تطويرها في تسهيل عملية النقل والتوزيع بين المحافظات.
    جاء ذلك تعليقًا على توقيع بروتوكول تعاون مع شركة “رانجيس” التي تعد كبرى الشركات الفرنسية المتخصصة فى إدارة أسواق الجملة في أوروبا، وذلك بهدف تأهيل وتطوير أسواق الخضراوات والفاكهة فى مصر .
    وأشار المصيلحى، إلى أن أسواق الجملة مكون أساسي في منظومة التجارة الداخلية، وعملية إدارتها أصبحت معقدة للغاية، مضيفًا أن فرنسا تعد الأولى في أوروبا من ناحية إدارة أسواق الجملة والتي تصل مساحتها في باريس إلى 600 فدان، لذلك تم توقيع اتفاقية بين حكومة البلدين لتطوير المناطق اللوجستية وأسواق الجملة وسلاسل الإنتاج في مصر وكذلك تقديم الدعم الفني وتدريب الكوادر المصرية في منحة قدرها 80 مليون يورو.
    من جانبه، أوضح الدكتور إبراهيم عشماوي، مساعد أول وزير التموين للإستثمار ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، إنه تم الاتفاق مع شركة “رانجيس” الفرنسية الكبرى، على إدارة أسواق الجملة في مصر وتقديم الدعم الفني لمده 6 أشهر كمرحلة أولي تبدأ اول شهر فبراير المقبل، وذلك بهدف تقليل حلقات التداول وتقليل الفاقد والإدارة الجيدة ما يؤدي إلى خفض الأسعار للمستهلك بنسبة تتراوح بين 15 إلي 20% خلال عام 2019 .
    وأوضح عشماوي ، خلال اجتماعه  مع وكالة التنمية الفرنسية ورئيس الشركة ، لبحث كيفية دخولهم فى شراكة لإنشاء أسواق جملة للخضراوات والفاكهة جديدة  فى  مصر ، وبدء وضع خطة لتطوير أسواق الجملة في مصر لتقليل حلقات التداول والفاقد والعمل من خلال بنية أساسية ومعلوماتية للأسواق التى تمتلكها مصر.
    وأضاف أن الاتفاقية فى المرحلة الأولى تتضمن رفع وتشغيل وإدارة أسواق الخضراوات والفاكهة، ومن المستهدف أيضا فى المرحلة المقبلة أن تدخل الشركة الفرنسية أيضا مرحلة الشراكة لتمويل وإنشاء أسواق جديدة.
    بدوره، أكد بينويت جاستير مدير المشروعات بشركة “رانجيس” الفرنسية أهمية السوق المصرية على خريطة استثمارات الشركة المقبلة في الشرق الأوسط، لافتًا إلى أن الشركة تأمل في إنشاء شراكة طويلة الأمد مع مصر في مجال إنشاء وإدارة أسواق الجملة.
    وأضاف جاستير، أن الشركة تدير وتشغل وتقدم الدعم لأسواق جملة فى فرنسا وعدة دول أبرزها روسيا، وكازاخستان، وبنين، والفلبين، وبودابست، وغيرها من الدول، موضحًا أن حجم مبيعات الشركة سنويا يتجاوز 10 مليار يورو سنويا.
    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق