• بحث عن
  • 16 موهبة غنائية تتأهل إلى المرحلة الثانية في “الزمن الجميل”

    طه محمود

    انطلقت أمس، الجمعة، الحلقة الأولى من برنامج المسابقات الغنائي الجديد “الزمن الجميل”، والذي يعرض على قناة أبوظبي  بظهور 50 صوتاً من إجمالي المرشحين المئة الذين تم اختيارهم من أصل 8600 شخصاً تقدموا للبرنامج.

    وشهدت الحلقة الأولى من البرنامج تفاعلاً جماهيرياً واسعاً خاصة بعد تأهل 16 موهبة غنائية فقط إلى المرحلة الثانية من التقييم.

    واستمعت لجنة التحكيم التي تضم الفنانة أنغام، والفنان مروان خوري، والفنانة أسما لمنور إلى المشتركين الذين قدموا ألواناً مختلفة من الطرب الأصيل خلف الباب الذي يفصل بينهم وبين الحكام، ويخفي هويتهم، إذ يتوجب على اللجنة الحكم على صوت المتسابق دون النظر إلى هيئته.

    اسما لمنور
    اسما لمنور

    وشهدت الحلقة الأولى التي قدمتها المذيعة “إيميه صياح” تأهل المشاركين إلى المرحلة الثانية من التقييم بعدما قدموا تجارب أداء أطربت لجنة التحكيم، وهم أسماء دغمة من مصر، وأماني مبارك من السعودية، وإياد بشير من الأردن، ومحمد البراوي من فلسطين، وأحمد نافع من مصر، وأسيد الشامي من السعودية، ودعاء عبدالنور من المغرب، وأحمد خضير من العراق، وأحمد عباسي من فلسطين، وحسناء باهدي من المغرب، وأيوب التجاني من المغرب، وحمزة الرفاعي من العراق، وسناء عبدالحميد من المغرب، وصابرين النجيلي من مصر، وعمر درار من تونس، وعلي المديدي من المغرب.

    مروان خوري
    مروان خوري

    وتعاطفت لجنة التحكيم مع الطفلة بسملة كمال التي قدمت أغنية لأم كلثوم، لتنتهي تجربة أدائها بخروجها من خلف الباب الذي يفصلها عن اللجنة ليتوجب عليها مغادرة البرنامج، وهو الأمر الذي أبكاها، لتطلب منها اللجنة التقدم إليها ليخففوا عنها وطأة الخسارة بتشجيعهم لها على مواصلة التدريب والتعلم لتصقل موهبتها التي مازالت في بدايتها.

    أنغام
    أنغام

    وتتيح عملية التقييم للحكام فرصة الضغط على الـ buzzer في حال شعور أحد الأعضاء بأن الصوت الموجود خلف الباب لا يمتلك الموهبة التي يبحثون، وفي حال ضغط عضو ثان على الزر فإن جزءاً من الباب يفتح ليظهر نصف المتسابق، وعند ضغط العضو الثالث فإن الباب يفتح كاملاً ليكشف عن المتسابق كإشارة إلى وجوب خروجه من البرنامج، فيما تخطى أصحاب المواهب الغنائية الفذة المرحلة الأولى من التقييم دون الكشف عن هويتهم ليتأهلوا إلى المرحلة الثانية.

    وتخلل البرنامج فقرات تحدث فيها أعضاء لجنة التحكيم عن رأيهم بالمواهب التي قدمت نفسها على مسرح “الزمن الجميل”، إذ أنهم أشاروا إلى أن اختيار المواهب الذي جاء بناء على الصوت فقط كان أمراً شاقاً بالنسبة لهم، وأوضحوا أن المواهب التي تأهلت شملت أصوات متميزة وأخرى جيدة، فيما أن البعض أخفق لأسباب تعلقت غالباً بقلة الخبرة أو صغر السن، أو ضعف الأداء، إذ أن بعض المواهب كان الملل طاغياً على صوتها حتى نقلت ذلك الشعور للجنة، ومنهم من كان يفتقر للمقومات التي تؤهله لبدء رحلته في عالم الغناء من خلال البرنامج.

    وتنقسم عملية تقييم المواهب في برنامج الزمن الجميل إلى أربع مراحل رئيسية تتضمن خمس حلقات مسجلة، وتعرض الحلقتين الأولى والثانية المرحلة الأولى من التصفيات لتقييم 100 مرشح، واختيار 50 مشترك منهم فقط. وستعرض المرحلة الثانية في حلقة واحدة ليتم فيها تقييم الـ 50 متسابقاً الذين حالفهم الحظ ليتأهلوا إلى المرحلة الثانية من البرنامج، وإقصاء 20 منهم، في حين ستختار لجنة التحكيم في المرحلة الثالثة أفضل 20 متسابق وتقصي الباقين، قبل الوصول إلى المرحلة الرابعة، والتي سيتم فيها اختيار أفضل 10 متنافسين.

     

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى

    إغلاق