مصر تبدي قلقها من التدخل التركي في ليبيا.. وتحسم موقفها من المصالحة مع قطر

شهدت تصريحات وزير الخارجية سامح شكري، اجابات لبعض الأسئلة وتعبير عن رأي مصر تجاه بعض القضايا الهامة وموقفها من بعض دول المنطقة، سواء على صعيد تدخل تلك الدول في شؤون دول مجاورة أو على صعيد العلاقات مع مصر.

من بين تلك التصريحات، برز حديث وزير الخارجية عن الدور الذي تلعبه تركيا في بعض الدول وخاصة ليبيا، والذي وصفه بأنه “دورًا مقلقًا”، مشددًا على رفض مصر أن يمتد هذا الدور إلى دول أخرى في القارة الإفريقية.

ونوه شكري إلى أن ما يحدث في ليبيا له تأثير مباشر على مصر، موضحًا أن تأمين الحدود المصرية الليبية يكلف الكثير من الجهد والموارد والأرواح.

وشدد وزير الخارجية على أن دوافع مصر تجاه الأفارقة دائمًا تحمل الخير والتعاون المشترك، مؤكدًا أن التكامل الإفريقي يغلق الباب أمام الأطماع الخارجية.

على صعيد آخر، أكد وزير الخارجية سامح شكري، على ثبات الموقف المصري تجاه مقاطعة قطر في ظل عدم تغيير سياستها واستمرار ممارساتها المناهضة للقضايا العربية.

وشدد الوزير على أن فض المقاطعة مع قطر مرهون بتغيير ملموس في سياستها، بحيث لا تسبب آثارًا سلبية على مصر وشعبها، متابعًا: “فكرة المصالحة لم أسمعها من الشركاء والموقف متسق وثابت حيال قطر”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق