في ظاهرة نادرة.. اليوم زيارة المذنب “إمواموتو” بالقرب من الأرض بسرعة مذهلة

أكدت مجموعة الراصدين للسماء في الوطن العربي، أنهم يستعدون الآن، لمتابعة لزيارة نادرة للمذنب إيواموتو “C/2018 Y1” إلى الجزء الداخلي للنظام الشمسي حيث سيعبر قرب الأرض بسرعة مذهلة 238.333 كيلومتر بالساعة من على مسافة 45 مليون كيلومتر فقط، والمقرر لها اليوم الثلاثاء 12 فبراير.
حيث ذكرت الجمعية الفلكية بجدة في تقرير لها، عن اكشاف للعالم الياباني “ماساوكي إيواموتو”، أثناء قدومه من خلف حزام كايبر من منطقة تبعد خمسة أضعاف المسافة التى تفصل الكوكب القزم بلوتو عن الشمس، في ديسمبر 2018، اكتشف المذنب “إيواموتو”.
وأوضحت الجمعية، أن زيارة المذنب فرصة نادرة يجب متابعتها حيث أنها لن تتكرر حتى عام 3390 ميلاديًا، موضحًة يستغرق 1371 سنة حتى يتمكن من الدوران حول الشمس، ويتحرك فى مدار بيضاوى الشكل للغاية “شديد الاستطالة”، لذلك فهو لا يزورنا كثيرًا فقد كان آخر عبور له فى الجزء الداخلى للنظام الشمسى العام 648 ميلادى “غير مسجل”.
وبحسب التقديرات فإن لمعان المذنب سيكون (+6.5) لذلك فهو غير مرئى للعين المجردة ولكنه رؤيته سهلة من خلال التلسكوب، أو حتى من خلال المناظير فى الليالى المقبلة، حيث يعبر أمام مجموعة نجوم الأسد التى تشاهد فى سماء منتصف الليل فى هذا الوقت من السنه باتجاه الأفق الجنوبى.
وأشار التقرير إلى أنه من خلال التصوير الفلكى يظهر المذنب باللون الأخضر مما يدل على أنه يحتوى على السيانوجين وكربون ثانى الذرة وهما غازين يتوهجان باللون الأخضر عند تعرضهما لأشعة الشمس، لافتا إلى أن المذنبات لا يمكن أبدأ التنبؤ بسلوكها بشكل دقيق فيما يتعلق بمقدار لمعانها الظاهرى لذلك تخضع للراصد والمراقبة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة


CIB
CIB
إغلاق